آخر 10 مشاركات
اول بدعة فى الاسلام           »          تتعلّم من التجربة كما تتعلّم من المدرسة           »          قبس من تفسير الحسن البصري رحمه الله           »          احترام المعلم           »          أنواع أنماط الشخصية .. الدكتور مريد الكلّاب           »          عقلاء الجاهلية           »          كيف يحصل اليقين ؟           »          ما قاله العلامة الهلالي عن شيخه التندغي           »          مخاطر ممارسة الرياضة في الأجواء الحارة           »          النجاة من الهموم والغموم


منتديات أهل السنة في العراق
العودة  

الادب العربي الادب العربي , شعر , نثر , مقالات ادبية , قصائد



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2014-05-23, 07:15 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ـآليآسمين
اللقب:
المشــرفة العـــآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 16
المشاركات: 18,783 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 259
نقاط التقييم: 695
ـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ـآليآسمين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الادب العربي
Arrow زفوا الشهيد إلى الجنان وحورها | قصيدة أبي عبد الله الرحيم بن سعيد

زفُّوا الشهيدَ إلى الجنانِ وحورِها --- لو تعلمون بشوقِها وشعورِها
إن الحسانِ تزيَّنتْ لوصالِه --- وتعطَّرتْ من طيبِها وبخورِها
طوبى له عند العناقِ لدى اللقا --- واهًا له إذ يرتمي بصدورِها
لا تحبسوه عن الجنانِ فإنه --- يجدُ النسائمَ من أريجِ زهورِها
واسعوا به فلناظريه يلوحُ مِنْ --- بُعْدٌ بريقٌ ساطعٌ من نورِها
واستعجلوا في حملِه فلقد رأى --- ما يُشتهى من حسنِها وحبورِها
لا تبطئوا فالشوقُ مستعرٌ وكم --- يهفو لسكنى دورِها وقصورِها
باللهِ لا تتأخروا فالنفسُ لو --- قدرتْ لطارتْ نحوها من فورِها
سيروا به نحو الجنانِ فقد دنت --- وأتاه من أنفاسِها وعبيرِها
سيروا به حانَ اللقاءُ وبادروا --- واخشوا من التأخيرِ غضبةَ حورِها
لله درَّ فتى يجودُ بنفسه --- نالُ الشهادةَ حائزًا بأجورِها
طوبى له الجناتُ ذاقَ نعيمَها --- متقلبًا في طيبِها وسرورِها
ما فاته شيءٌ من الدنيا ولا --- يجدُ التحسُّرَ طرفةً لأمورِها
ولقد غدا من بؤسِها في مأمنٍ --- ولقد نجا من كيدِها وشرورِها
قد طلَّقَ الدنيا وبتَّ طلاقها --- لم يستجبْ لخداعِها وغرورِها
في وصفه كلُّ القصائدِ لا تفي --- مهما سمتْ في وزنِها وبحورِها
ليس الشهيدُ بميِّتٍ فالميْت من --- بذلَ النفوسَ لبهرجٍ من زورِها
يا عاشقَ الدنيا الدنيةِ لاهثًا --- لا فرقَ بين قصورِها وقبورِها
دنياك سجنٌ قد سجنتَ به فهل --- مُدحتْ قيودُ السجنِ من مأسورِها ؟
وانظرْ إلى الدنيا وآخرِ أمرها --- فأميرُها في القبرِ مَعْ مأمورِها
واخترْ لنفسكَ أي دارٍ تبتغي --- من جنةٍ تجدُ المنى في دورِها
والنارُ دارُ أخي الشقاءِ له الردى --- فالنفسَ أسلمَها هوىً لفجورها
واللهَ أسألُه التجاوزَ عائذًا --- أن يخرجَ الزلاتِ من مستورِها





المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : الادب العربي











توقيع : ـآليآسمين

~} رَحِمَـ الله أيامًا كان غَضب ـآلمسلمين جيوشًا
لـآ يُرى آخرها !!

عرض البوم صور ـآليآسمين   رد مع اقتباس
قديم 2014-05-24, 09:32 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 29,055 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2725
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ـآليآسمين المنتدى : الادب العربي
افتراضي رد: زفوا الشهيد إلى الجنان وحورها | قصيدة أبي عبد الله الرحيم بن سعيد


أبيآت جميلة !
جزآك الرحمن كل خير أخية ...~












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
النسائم, الجنان, الحسان, الزلات, الشهادة, الشهيد, قصيدة

زفوا الشهيد إلى الجنان وحورها | قصيدة أبي عبد الله الرحيم بن سعيد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
بسم الله في بسم الله الرحمن الرحيم
قصيدة رثاء الشيخ محمد سعيد الجميلي
قصيدة [ الشهيد ] - للشاعر ابراهيم طوقان
فلوجتي والمجد أصغر بيرق تحت لوائك الخفاق - قصيدة بصوت الشهيد بإذن الله خالد الجميلي
دلالة تقديم الرحيم على الغفور في سورة سبأ و قد وردت في باقي القرآن الغفور الرحيم


الساعة الآن 08:09 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML