آخر 10 مشاركات
( هذه دعوتنا ) ]           »          اقصانا وزيارتة           »          حان وقت الذكر 🕐 رددوا معي           »          -ما الحكمُ الشرعيُّ بمن يقول: "الله كان ولاَ مَكان"؟           »          قصة التحكيم من البداية والنهاية           »          مشروع ايمانى صغير قد يكون سبب فى عتقك من النار           »          الحطيئة الشاعر           »          عدي بن حاتم الطائي           »          ستر العورة فى الصلاة           »          الإقامة :


منتديات أهل السنة في العراق
العودة  

المنتدى الاسلامي العام على منهج اهل السنة والجماعة, عقيدة التوحيد , السيرة النبوية, السلف الصالح, اقوال العلماء



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2014-11-01, 07:13 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 29,055 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2725
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
Flower وقفة مع قوله { إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال }


قوله عزَّ وجلَّ: { إِنَّا عَرَضْنَا الأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا
وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الإِنسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولاً لِيُعَذِّبَ اللَّهُ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ
وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ وَيَتُوبَ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا }
[الأحزاب: 72-73]

ففي هذه الآية:
(عظَّم تعالى شأن الأمَانَة، التي ائتمن الله عليها المكلَّفين، التي هي امتثال الأوامر،

واجتناب المحارم، في حال السِّرِّ والخفية، كحال العلانية، وأنَّه تعالى عرضها على المخلوقات
العظيمة، السَّماوات والأرض والجبال، عَرْض تخيير لا تحتيم، وأنَّكِ إن قمتِ بها وأدَّيتِهَا
على وجهها، فلكِ الثَّواب، وإن لم تقومي بها، ولم تؤدِّيها فعليك العقاب.
{ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا } أي: خوفًا أن لا يقمن بما حُمِّلْنَ، لا عصيانًا لربِّهن،
ولا زهدًا في ثوابه، وعَرَضَها الله على الإنسان، على ذلك الشَّرط المذكور، فقَبِلها،
وحملها مع ظلمه وجهله، وحمل هذا الحمل الثقيل).


تيسير الكريم الرحمن للسعدي





المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى الاسلامي العام











عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
قديم 2014-11-01, 08:47 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
ابو بكر
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: May 2013
العضوية: 286
المشاركات: 987 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 72
نقاط التقييم: 251
ابو بكر is a jewel in the roughابو بكر is a jewel in the roughابو بكر is a jewel in the rough

الإتصالات
الحالة:
ابو بكر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الحياة أمل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: وقفة مع قوله { إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال }

اللهم انا ظلمنا انفسنا ظلما شديدا فاغفر لنا فانه لا يغفر الذنوب الا انت يا الله
اللهم اعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
استغفر الله الذي لا اله الا هو الحي القيوم واتوب اليه

بارك الله بكم اختنا الفاضلة
في ميزان حسناتكم ان شاء الله












عرض البوم صور ابو بكر   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الحمل, الرحمن, الكريم

وقفة مع قوله { إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال }


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
تفسير قوله ( إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال )
في كم يوم خُلقت السموات والأرض ؟
قل لا يعلم من في السموات والأرض الغيب إلا الله
استخدام (ما) في قوله تعالى (لله ملك السموات والأرض وما فيهن )
بمثل هذا قامت السموات والأرض..............


الساعة الآن 10:38 AM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML