آخر 10 مشاركات
من أجمل ابيات الغزل           »          الناس كثير والتّقيّ منهم قليل           »          تواضع العلماء           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          ركاكة استعمال (بالتّالي) في الكلام           »          الواجب تجاه النعم           »          معركة حارم           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ....تصميم           »          اختصارات لوحة المفاتيح على تويتر


منتديات أهل السنة في العراق

منتدى الحوارات العقائدية الحوارات والمناقشات بين اهل السنة و الفرق المخالفة , شبهات , ردود , روايات تاريخية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2015-06-08, 08:27 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
الفهداوي
اللقب:
رئيس الملتقيات الاسلامية
طلبات الافتاء
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Mar 2014
العضوية: 1262
المشاركات: 3,617 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 101
نقاط التقييم: 1986
الفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant future

الإتصالات
الحالة:
الفهداوي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى الحوارات العقائدية
Berigh10 دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته

بسم الله الرحمن الرحيم
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم .
أما بعد ..
فإن أصدق الحديث كتاب الله تعالى، وأحسن الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم، وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته
- الحلقة الأولى-
خاصف النّعل ومعركة التّأويل
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته

عن أبي سعيد الخدري -رَضِيَ اللهُ عَنْهُ- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: "إن منكم من يقاتل على تأويل هذا القرآن؛ كما قاتلت على تنزيله" ؛ فاستشرفنا- وفينا أبو بكر وعمر-؛ فقال: "لا؛ ولكنه خاصف النعل"؛ يعني: علياً -رَضِيَ اللهُ عَنْهُ-.
صحيح : أخرجه النسائي في "خصائص علي" (166/156)- وعنه الطحاوي في "مشكل الآثار" (10/238/4059)، وابن الجوزي في "العلل المتناهية" (1/242/386)-، وأبو يعلى في "المسند" (2/341-342/1086)- وعنه ابن حبان في "صحيحه" (544/2207-موارد)-، والطحاوي في "مشكل الآثار" (10/237/4058)، والقطيعي في "زوائد فضائل الصحابة" (2/637/1083)، والحاكم (3/122-123)، والبيهقي في "دلائل النبوة" (6/436)، والبغوي في "شرح السُّنَّة" (10/232-233/2557)، وابن عساكر في "تاريخ دمشق" (ج12/ق179/أ) من طرق عن الأعمش.
وابن أبي شيبة في "المصنف" (12/64/12131)- ومن طريقه ابن عدي في "الكامل في الضعفاء" (7/2666)-، والطحاوي في "مشكل الآثار" (10/239/4061) من طريق عبد الملك بن حميد بن أبي غنية.
وأحمد (3/31و33و82)، والطحاوي في "مشكل الآثار" (10/238-239/4060)، والآجري في "الشريعة" (4/2097- 2098/ 1591-ط دار الوطن) ، والقطيعي في "زوائد فضائل الصحابة" (2/627/1071)- وعنه أبو نعيم في "حلية الأولياء" (1/67)، والمزي في "تهذيب الكمال" (9/159)-، والبيهقي في دلائل النبوة" (6/435)، وابن عساكر في "تاريخ دمشق" (ج12/ق180/أ)، والحاكم (3/122-123) من طريق عن فطر بن خليفة.
ثلاثتهم عن إسماعيل بن رجاء بن ربيعة الزبيدي عن أبيه قال: سمعت أبا سعيد الخدري (وذكره).

قال الحاكم : "هذا حديث صحيح على شرط الشيخين"، ووافقه الذهبي.
قال شيخنا أسد السُّنَّة العلامة الإمام الألباني -رَحِمَهُ الله- في "الصحيحة" (5/640): "وهذا من أوهامهما؛ فإن إسماعيل بن رجاء وأباه لم يخرج لهما البخاري؛ فهو على شرط مسلم وحده".

قلت : وهو كما قال.
ونقل البغوي عن الحاكم أنه قال: "هذا حديث صحيح".
قلت: وهو أقرب من كلامه السابق.
أمّا ابن الجوزي؛ فأعله بإسماعيل؛ فقال: "قال الدارقطني: "إسماعيل ضعيف"، وقال ابن حبان: "منكر الحديث، يأتي عن الثقات بما لا يشبه حديث الأثبات" ".
قلت: وقد وهم -رَحِمَهُ الله-؛ فإنه ظن إسماعيل بن رجاء الزبيدي- راوي حديثنا هذا -هو الحصني الذي ضعفه الدارقطني وابن حبان، وليس كذلك؛ لأن إسماعيل -راوي حديثنا هذا- متقدم طبقة على الحصني، ثم هم لم يذكروا الحصني هذا ضمن شيوخ الأعمش وفطر بن خليقة وابن أبي غنية الذين رووا هذا الحديث عن إسماعيل؛ ولذلك قال الإمام الذهبي -رَحِمَهُ الله- في "تلخيص العلل المتناهية" (ق18): "تكلم فيه ابن الجوزي من قبل إسماعيل؛ فأخطأ؛ هذا ثقة، وإنما المضعف رجل صغير روى عن موسى بن الحصين؛ فهذا حديث جيد السند".

دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته
ولبعض الحديث شاهد من حديث علي -رَضِيَ اللهُ عَنْهُ- بنحوه: قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: "يا معشر قريش! والله ليبعثن الله عليكم رجلاً منكم؛ امتحن الله قلبه للإيمان؛ فيضربكم على الدين، أو يضرب بعضكم"، قال أبو بكر: أنا هو يا رسول الله؟ قال: "لا"، قال عمر: أنا هو يارسول الله؟ قال: "لا؛ ولكن الذي يخصف النعل"؛ وقد أعطى علياً نعلاً يخصفها.
أخرجه الترمذي (5/634/3715)، والنسائي في "خصائص علي" (54-55/31)، وابن أبي شيبة في "المصنف" (12/63/12130)، وأحمد (1/155)، والطحاوي في "شرح معاني الآثار" (4/359)، و"شرح مشكل الآثار" (10/231-232/4053و4054)، والقطيعي في "زوائد فضائل الصحابة" (2/649-650/1105)، والحاكم (2/137-138و4/298-299)، والضياء المقدسي في "الأحاديث المختارة" (2/68-69/445)، ومحمد الكنجي في "كفاية الطالب" (ص96)، والذهبي في "سير أعلام النبلاء" (5/405) من طريق شريك القاضي عن منصور بن المعتمر عن ربعي عن علي به.
قال الترمذي : "هذا حديث حسن صحيح غريب، لا نعرفه إلا من حديث ربعي عن حراش".
قال شيخنا -رَحِمَهُ الله- في "الصحيحية" (5/643): "شريك سيئ الحفظ، ولكنه يصلح للاستشهاد به والتقوية".
قلت: وهو كما قال.
أما الحاكم؛ فقال: "هذا حديث صحيح على شرط مسلم، ولم يخرجاه"، ووافقه الذهبي (!)
قلت : وليس كما قالا ؛ فإن شريكاً لم يحتج به مسلم، وإنما روى له في المتابعات؛ كما صرح به غير واحد من المحققين، ومنهم الذهبي -نفسه- في "ميزان الاعتدال" (2/274) حيث قال: "وقد أخرج مسلم لشريك متابعة".
ولهذا الشاهد طريق أخرى: أخرجها أبو داود (3/65/2700)- ومن طريقه البيهقي في "معرفة السنن والآثار" (7/159/5577)، والضياء المقدسي في "الأحاديث المختارة" (2/69-70/446)-، وابن الجارود في "المنتقى" (3/344-345/1093)، والطبراني في "المعجم الأوسط" (4/315-316/4307)، والفاكهي في "تاريخ مكة" (5/72/2863)، والحاكم (2/125)- وعنه البيهقي (9/229)-، والخطيب البغدادي في "تلخيص المتشابه" (ص764) من طريق مُحَمَّد ابن إسحاق عن أبان بن صالح عن منصور بنحوه.
قلت : وابن إسحاق مدلس، وقد عنعن، ولم يصرح بالتحديث؛ لكن لا بأس به في المتابعات.
أما الحاكم؛ فقال: "هذا حديث صحيح على شرط مسلم، ولم يخرجاه"، ووافقه الذهبي.
قلت : وقد وهما في هذا؛ فإن ابن إسحاق لم يحتج به مسلم، وإنما روى له في المتابعات والشواهد؛ كما صرح به غير واحد من المحققين، ومنهم الذهبي -نفسه- في "الميزان" (3/475)؛ فقال: "وقد اسشتهد مسلم بخمسة أحاديث لابن إسحاق ذكرها في "صحيحه" ".
وبالجملة؛ فالحديث صحيح؛ بلا ريب.

دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته
هذا الحديث العظيم من دلائل نبوة مُحَمَّد -صلى الله عليه وسلم-، فقد قاتل علي -رَضِيَ اللهُ عَنْهُ- ومن معه من أصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الخوارج الذين خالفوا الأمة في تأويل القرآن، وهذا حجة دامغة، وبينة بالغة، للمنهج السلفي المبيّن من وجوه متعددة:
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته 1إخبار رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بحدوث الفرقة والقتال بين أمته.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته 2جعل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- المتقاتلين فرقتين والعسكر صفين: فرقة في صف الصحابة الكرام وفرقة في صف الخلوف الأقزام.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته بين رسول الله -صلى الله عليه وسلم- سبب الخلاف وسبب القتال بأنه خروج الخلوف عن تأويل الصحابة للقرآن.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته وهذا يدل دلالة واضحة لا لبس فيها، ولا غموض يعتريها: على أن فهم السلف الصالح -الصحابة ومن تبعهم بإحسان- هو المعيار الذي يُرجع إليه، والأساس الذي يُعتمد عليه، والصراط المستقيم الذي لا بدَّ من المسير فيه والمصير إليه.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته لقد قاتل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الكفار الأقحاح على التنزيل وقاتل أصحابه -رَضِيَ اللهُ عَنْهُ- خلوف الخوارج الخلص على التأويل، فدل على ما يأتي:
1أن التنزيل والتأويل من الوحي الذي يجب أن يُصان من تحريف الغالين، وانتحال المبطلين، وتأويل الجاهلين، ولو أدى إلى القتل والقتال.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته 2أن معركة التأويل استمرارٌ لمعركة التنزيل، والذي قاد معركة التنزيل هو رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، فمن قاد معركة التأويل سيكون لا ريب على أثره، متبعاً سنته، مقتفياً أثره حذو النعل بالنعل؛ فطوبى لخاصف النعل وأصحابه ولمن اتبعهم وحسن مآب.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته فكما أن قتال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- للكفار حقٌّ وواجب؛ فكذلك قتال الصحابة لخلوف الخوارج الذين خرجوا على فهمهم للكتاب والسُّنَّة حقٌّ وواجب.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته استشراف وزيرا رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: أبو بكر وعمر لهذا المقام يدل على الآتي:
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته أن التصدي لتأويل الجاهلين له مرتبة عالية ومنزلة عظيمة . . . إنهم عدول الأمة؛ كما قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في الحديث الصحيح لشواهده: "يحمل هذا العلم من كلِّ خلف عدوله؛ ينفون عنه: تحريف الغالين، وانتحال المبطلين، وتأويل الجاهلين".
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته إن العلماء هم القادة وهم السادة الذين ينبغي الانحياز لصفهم والتمسك بغرزهم.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته استمرار دعاة هذا المنهج الحقِّ وهم العلماء في حمله جيلاً فجيل حتى يقاتل آخرهم الدجال.
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته دليل جليٌ على أن الذي يسير على فهم الصحابة -رَضِيَ اللهُ عَنْهُ-، ويسلك سبيلهم، ويجاهد الخلوف المخالفين للمنهج السلفي هو المؤهل شرعاً وقدراً لجهاد الكفار الأقحاح. (وهذا ما سنبينه بجلاء -إن شاء الله- في دلالة أحاديث قتال اليهود على حجية المنهج السلفي).
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته النعل يدل على الأثر، وخاصفة يدل على المهتم بالأثر المتبع لمساره، ولن ينجو إلا من تمسك بالأثر، وهو ما كان عليه رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وأصحابه.
عن أبي هريرة -رَضِيَ اللهُ عَنْهُ- قيل: يارسول الله أي الناس خير؟
فقال: "أنا، والذين معي، ثم الذين على الأثر، ثم الذين على الأثر ثم كأنه رفض من بقي".
دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته
أخرجه أحمد (2/297و 340)، وأبو نعيم (2/78) بإسناد حسن.
نسأل الله الثبات على الأثر، ولذلك سنستمر في نثر هذه الدّرر . . . فإلى لقاء قريب -إن شاء الله- في الحلقة الثانية بعنوان:
البينات السّلفية في مناظرة الفرقة الخارجية

منقول .... يتبع




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : منتدى الحوارات العقائدية











توقيع : الفهداوي

دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته


التعديل الأخير تم بواسطة الفهداوي ; 2015-06-08 الساعة 08:38 PM
عرض البوم صور الفهداوي   رد مع اقتباس
قديم 2015-06-08, 10:41 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 28,899 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2633
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الفهداوي المنتدى : منتدى الحوارات العقائدية
افتراضي رد: دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته



بآرك الرحمن جهودكم شيخنآ
وجزآكم ربي خيرآ ...~












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
قديم 2015-06-09, 01:14 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
الفهداوي
اللقب:
رئيس الملتقيات الاسلامية
طلبات الافتاء
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Mar 2014
العضوية: 1262
المشاركات: 3,617 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 101
نقاط التقييم: 1986
الفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant futureالفهداوي has a brilliant future

الإتصالات
الحالة:
الفهداوي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الفهداوي المنتدى : منتدى الحوارات العقائدية
افتراضي رد: دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته

جزاكم الله خيرا












توقيع : الفهداوي

دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته

عرض البوم صور الفهداوي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
معركة, النعل, التمويل, الصحابة

دلالة أحاديث الخوارج على حجية المنهج السلفي واستقامته


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
مذهب أهل السنة اثبات حجية خبر الآحاد
بحث حجية خبر الآحاد في العقائد والأحكام
المنهج السلفي في سطور
المنهج السلفي...... شبهات عاطلة.... وافتراءات باطلة!!
عليكم بـ (المنهج السلفي) ؛ دون مَن تحزّب من (السلفيين)!


الساعة الآن 02:53 AM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML