آخر 10 مشاركات
معركة حارم           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          الواجب تجاه النعم           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ....تصميم           »          اختصارات لوحة المفاتيح على تويتر           »          قارونُ قبلَكَ           »          الجامد والمتصرف           »          طلاق أمامة           »          تواضع العلماء


منتديات أهل السنة في العراق

المنتدى الاسلامي العام على منهج اهل السنة والجماعة, عقيدة التوحيد , السيرة النبوية, السلف الصالح, اقوال العلماء



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2016-03-20, 04:41 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
عبدالله الأحد
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 2551
المشاركات: 1,401 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 51
نقاط التقييم: 250
عبدالله الأحد is a jewel in the roughعبدالله الأحد is a jewel in the roughعبدالله الأحد is a jewel in the rough

الإتصالات
الحالة:
عبدالله الأحد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي مسائل متفرقة في العقيدة

بسم الله الرحمن الرحيم

1 لا يجوز اطلاق كلمة ( يا ساكن العرش ) أو ( يا ساكن السماء ) على الله تعالى كما في معجم المناهي اللفظية والله تعالى ليس بجسم وهو منزه عن الحركة والسكون وصفات المخلوقين وكذلك لأن صفات الله توقيفية لا يوصف الا بما في ثبت في الكتاب والسنة النبوية لهذا لا يجوز ان تطلق هذه الكلمة عن الله ونؤمن ان الله في السماء وعلمه في كل مكان بلا تحديد ولا تشبيه ونجتنب اطلاق هذه الألفاظ في حق الله لأنه صفاته وأسماؤه توقيفية مع تنزيه الله عن الجسمية والكيفية

2 معنى قول السلف الله فوق العرش بائن من خلقه أي لا يحل في شيء من مخلوقاته ولا يجوز ان يوصف الله بما لم يرد (كالانفصال والاتصال والمماسة ونحوهما) لأن الله منزه عن التجسيم والجسمية وصفات الأجسام كالافتراق والاجتماع والانفصال والاتصال والمماسة وغير ذلك تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا بل الله فوق العرش بائن من خلقه أي لا يحل في شيء من المحدثات وهو منزه عن الاتصال بشيء منها وهو ليس بجسم ولا عرض ليس كمثله شيء ونومن بصفات الله مع نفي الجسمية التشبيه والكيف عن الله تعالى

3 الله يتكلم بلا جارحة ولا آلة ولا فم ولا جوف ولا شفتين قال الإمام احمد رضي الله عنه في رده عن الجهمية وأما قولهم إن الكلام لا يكون إلا من جوف وفم وشفتين ولسان أليس الله قال : { للسموات والأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين} [ 11 فصلت] أتراها أنها قالت بجوف وفم وشفتين ولسان وأدوات وقال : { وسخرنا مع داود الجبال يسبحن} [ 79 الأنبياء] أتراها سبحت بجوف وفم ولسان وشفتين والجوارح إذ شهدت على الكافر فقالوا لم شهدتم علينا قالوا أنطقنا الله الذي أنطق كل شيء أنراها أنها نطقت بجوف وفم ولسان ولكن الله أنطقها كيف شاء
وكذلك الله تكلم كيف شاء أن يقول بجوف ولا فم ولا شفتين ولا لسان

4الله يتكلم بكلام قديم يسمعه من شاء من خلقه وأنه صفة ذات لأنه لازم لذاته لا يخلو منه وقت وصفة فعل لأنه يتكلم متى شاء بما شاء كيف شاء وانه يتكلم بما يليلق به فلم يزل متكلما اذا شاء سبحانه ونؤمن بنصوص كلام الله من الكتاب والسنة ولا نخوض في أكثر مما ورد في النص ونسكت ونفوض حقيقته الى الله فتفسيره قراءته والسكوت عليه لا نزيد على النص ونمسك عما لم يرد نؤمن بلا تفسير ونصدق بلا تمثيل وكلام الله قديم ومتعلق بمشيئته سبحانه

5 ما قاله الإمام ابن حزم رحمه الله في كتابه (مراتبالإجماع) بقوله:«باب من الإجماع في الإعتقادات يكفّر من خالفه بإجماع: إتفقوا أنالله عزّوجلّ وحده لا شريك له، خالق كلّ شيء غيره، وأنه تعالى لم يزل وحده ولا شيءغيره معه، ثم خلق الأشياء كلّها كما شاء، وأن النفس مخلوقة، والعرش مخلوق، والعالمكلّه مخلوق..»انتهى فلا أزلي الا الله ولا خالق الا الله وكل ما سوى الله مخلوقمحدث الله خلقه بعد ان لم يكن لهذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كان الله ولمشيء غيره فالله هو الأول فليس قبله شيء والآخر فليس بعده شيء وكل ما سواه مخلوقالله ربه وخالقه ولا أول إلا الله هو الأول والآخر والظاهر والباطن وهو بكل شيءعليم ولا أزلي الا الله تعالى ليس كمثله شيء وهو السميع البصير وكل ما سواه مخلوقخلقه الله بعد ان لم يكن مخلوقا الله خالق كل شيء وهو على كل شيء وكيل
قال الإمام ابن حزم رحمه الله في كتابه (مراتبالإجماع) بقوله:«باب من الإجماع في الإعتقادات يكفّر من خالفه بإجماع: إتفقوا أنالله عزّوجلّ وحده لا شريك له، خالق كلّ شيء غيره، وأنه تعالى لم يزل وحده ولا شيءغيره معه، ثم خلق الأشياء كلّها كما شاء، وأن النفس مخلوقة، والعرش مخلوق، والعالمكلّه مخلوق..»انتهى فلا أزلي الا الله ولا خالق الا الله وكل ما سوى الله مخلوقمحدث الله خلقه بعد ان لم يكن لهذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كان الله ولمشيء غيره فالله هو الأول فليس قبله شيء والآخر فليس بعده شيء وكل ما سواه مخلوقالله ربه وخالقه ولا أول إلا الله هو الأول والآخر والظاهر والباطن وهو بكل شيءعليم ولا أزلي الا الله تعالى ليس كمثله شيء وهو السميع البصير وكل ما سواه مخلوقخلقه الله بعد ان لم يكن مخلوقا الله خالق كل شيء وهو على كل شيء وكيل
فلا أزلي الا الله وحده أما العالم فهو محدث مخلوق جنسه وآحاده ونوعه وافراده كل ذلك مخلوق محدث خلقه الله من عدم
فنظرية (حوادث لا أول لها) نظرية كفرية باطلة بل كان الله ولم يكن شيء غيره ولا معه والعالم نوعه وجنسه وأفراده وآحاده كل ذلك مخلوق محدث خلقه الله وأحدثه من عدم فالنتبهوا الى هذا ولا تلتفتوا الى ما خالف ما ذكرت
العالم كله جنسه ونوعه واحاده وافراده كل ذلك مخلوق ومحدث الله خلقه من عدم وكل ما سوى الله مخلوق ولا ازلي قديم الا الله وحده وكل ما سواه مخلوق ظرية (حوادث لا أول لها) نظرية كفرية باطلة بل كان الله ولم يكن شيء غيره ولا معه فالنتبهوا الى هذا ولا تلتفتوا الى ما خالف ما ذكرت

6 القرآن كلام الله القديم غير مخلوق ومن قال بخلقه فقد كفر كفرا أكبر مخرجا عن الملة ومن لم يكفره فقد كفر والعياذ بالله
والقرآن مرتب في السمع لا في الحكم لأن الله تكلم به في القدم وكذلك الجواب عن جميع كتب الله التوراة والانجيل والقرقان وغيرها فهي كلام الله الذي لم يزل له كلاما وجميع كلامه لم يزل ولا يزال
قال الإمام عبد الرحمن بن أبي حاتم في عقيدة أبيه وأبي زرعة "أصول السنة واعتقاد الدين" ص.2 "ومن زعم أن القرآن مخلوق فهو كافر بالله العظيم كفرًا ينقل من الملة ومن شك في كفره ممن يفهم فهو كافر "

قال الإمام أبو حاتم الرازي أيضا: " من زعم أنه مخلوق مجعول فهو كافر كفرا ينتقل به عن الملة ومن شك في كفره ممن يفهم ولا يجهل فهو كافر ومن كان جاهلاً علم فإن أذعن بالحق بتكفيره وإلا ألزم الكفر" طبقات الحنابلة 1/286


وقال اللالكائي في السنة :" سياق ما دل من الآيات من كتاب الله تعالى وما روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم والصحابة والتابعين على أن القرآن تكلم الله به على الحقيقة ، وأنه أنزله على محمد صلى الله عليه وسلم ، وأمره أن يتحدى به ، وأن يدعو الناس إليه ، وأنه القرآن على الحقيقة . متلو في المحاريب ، مكتوب في المصاحف ، محفوظ في صدور الرجال ، ليس بحكاية ولا عبارة عن قرآن ، وهو قرآن واحد غير مخلوق وغير مجعول ومربوب ، بل هو صفة من صفات ذاته ، لم يزل به متكلما ، ومن قال غير هذا فهو كافر ضال مضل مبتدع مخالف لمذاهب السنة والجماعة "
قال الإمام الأصبهاني في الحجة في بيان المحجة
واحتجت المبتدعة بقوله تعالى: (ما يأتيهم من ذكر من ربهم
محدث ) ، وليس لهم في ذلك حجة ، لأن معنى قوله ' محدث ' أي : محدث التتريل
تكلم االله به في الأزل فلما بعث محمداً صلى االله عليه وآله سلم أنزل عليه . ولأنه قال:
(ما يأتيهم من ذكر) ومن للتبعيض، وهذا يدل على أن ثم ذكراً قديماً وعندهم ليس ثم
ذكر قديم اه)
وفي الحجة أيضا: (المسلمين إذا سمعوا قراءة القارئ يقولون: هذا كلام االله ....، ولأن معنى القديم ثابت فيها من قيام المعجز ، وثبوت الحرمة

7 الله منزه عن الحد والمكان ونثبت له الاستواء بلا تجسيم ولا تكييف وننفي عن الكيف
ن الله في السماء وعلمه في كل مكان فان قال مخالف هذا يلزم منه اثبات الحد والمكان؟ فجوابهكلا قال الامام السجزي في رسالته الرد على من انكر الحرف والصوت وأما تظاهرهم بخلافما يعتقدونه كفعل الزنادقة ففي إثباتهم أن الله سبحانه وتعالى استوى على العرش، ومنعقدهم: أن الله سبحانه لا يجوز أن يوصف بأنه في سماء ولا في أرض، ولا في عرش ولافوق.
وقد ذكر ابن الباقلاني : أن الاستواء فعل له أحدثه في العرش.
وهذا مخالفلقول علماء الأمة، وقد سئل مالك بن أنس رحمة الله عليه عن هذه المسألة فأجاب: " بأنالاستواء غير مجهول، والكيفية غير معقولة والإيمان به واجب والسؤال عنه بدعة ".
قال الله سبحانه { يخافون ربهم من فوهم ويفعلون ما يؤمرون } وقال: { يدبرالأمر من السماء إلى الأرض ثم يعرج إليه } وقال { إليه يصعد الكلم الطيب } وقال: { من الله ذي المعارج تعرج الملائكة والروح إليه } وقال { أأمنتم من في السماء أنيخسف بكم الأرض..... الآية } والآية التي بعدها.
وقال النبي : " ما بين سماء إلىسماء مسيرة كذا حتى ذكر سبع سماوات وفوق ذلك بحر ما بين أعلاه وأسفله مثل ما بينسماء إلى سماء، وفوق ذلك ثمانية أوعال كواهلهم تحت عرش الرحمن، وأقدامهم تحت الأرضالسابعة السفلى، وفوق ذلك العرش والله سبحانه فوق ذلك أخرجه أبو داود في كتاب السننعن أبي هريرة وجبير بن مطعم وغيرهما عن النبي هذا المعنى والطرق مقبولة محفوظة ورويعن عبد الله بن مسعود وعبد الله بن عباس وعبد الله بن عمر وأنس بن مالك وغيرهم مثلذلك موقوفا. [1]
ونص أحمد بن حنبل رحمة الله عليه على أن الله تعالى ذاته فوقالعرش، وعلمه بكل مكان. وروى ذلك هو وغيره عن عبد الله بن نافع عن مالك بن أنس رحمةالله عليه وقد رواه غير واحد مع ابن نافع عن مالك بن أنس وكذلك رواه الثقات عنسفيان بن سعيد الثوري وروي نحوه عن الأوزاعي هؤلاء أئمة الآفاق.
[ واعتقاد أهلالحق أن الله سبحانه فوق العرش بذاته من غير مماسة وأن الكرامية ومن تابعهم على قولالمماسة ضلال ] وقد أقر الأشعري بحديث النزول ثم قال: [ النزول فعل له يحدثه فيالسماء ] وقال بعض أصحابه [ المراد به نزول أمره ] ونزول الأمر عندهم لا يصح وعندأهل الحق الذات بلا كيفية. وزعم الأشعري: أن الله سبحانه غير ممازج وغير مباين لهم،والأمكنة غير خالية منه، وغير ممتلية به.
وهذا كلام مسفت لا معنى تحته، وتحقيقهالنفي بعد الإثبات. وبعض أصحابه وافق المعتزلة وسائر الجهمية في قولهم إن اللهبذاته في كل مكان وذكر عن بشر المريسي أنه قيل له: فهو في جوف حمارك فقالنعم.
ومن قال هذا فهو كافر، والله سبحانه متعال عما قالوه.
وعند أهل الحق أنالله سبحانه مباين لخلقه بذاته فوق العرش بلا كيفية بحيث لا مكان وقد أثبت الذي فيموطأ مالك بن أنس رحمه الله وفي غيره من كتب العلماء: أن النبي قال للجارية التيأراد عتقها من عليه رقبة مؤمنة ( أين الله؟ قالت في السماء فقال: من أنا؟ قالت: رسول الله. قال اعتقها فإنها مؤمنة.)
وعند الأشعري أن من اعتقد أن الله بذاته فيالسماء فهو كافر.
وإن زمانا يقبل في قوه من يرد على الله سبحانه، وعلى الرسولويخالف العقل، ويعد مع ذلك إماما، لزمان صعب والله المستعان.
ولقد قال الأوس بنحارثة بن ثعلبة عند موته قصيدة يوصي فيها إلى ابنه مالك وذلك قبل الإسلامفيها:
فإن تكن الأيام أبلين أعظمي وشيبن رأسي والمشيب مع العصر
فإن لنا رباعليُ فوق عرشهعليما بما يأتي من الخير والشر
وقال غيره قبل الإسلام:
وأنالعرش فوق الماء طاف وفوق العرش رب العالمين
وقيل إن عبد الله بن رواحة قاله فيالإسلام، وهو صحابي.
ومثله في الشعر وكلام العرب قديما كثير.
( وليس فيقولنا: إن الله سبحانه فوق العرش تحديد وإنما التحديد يقع للمحدثات، فمن العرش إلى ما تحت الثرى محدود والله سبحانه فوق ذلك بحيث لا مكان ولا حد، لاتفاقنا أن الله سبحانه كان ولا مكان ثم خلق المكان وهو كما كان قبل خلق المكان ).
وقد ذكر الله سبحانه في القرآن ما يشفي الغليل وهو قوله تعالى { الرحمن على العرش استوى له ما فيالسماوات وما في الأرض وما بينهما وما تحت الثرى } فخص العرش بالاستواء وذكر ملكهلسائر الأشياء فعلم أن المراد به غير الاستيلاء.
وإنما يقول بالتحديد من يزعمأنه سبحانه بكل مكان، وقد علم أن الأمكنة محدودة فإذا كان فيها بزعمهم كان محدودا،وعندنا أن مباين للأمكنة ومن [حدها] ومن وفوق كل محدث فلا تحديد في قولنا وهو ظاهرلا خفاء به.
وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وأتباعه




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى الاسلامي العام











توقيع : عبدالله الأحد

اكثروا قراءة الاخلاص وسبحان الله عدد ما خلق سبحان الله ملء ما خلق سبحان الله عدد ما في الأرض والسماء سبحان الله ملء ما في الأرض والسماء سبحان الله عدد ما أحصى كتابه سبحان الله ملء ما أحصى كتابه سبحان الله ملء ما أحصى كتابه،سبحان الله عدد كل شيء سبحان الله ملء كل شيء الحمد لله مثل ذلك وسبحان الله وبحمده عددخلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته واكثروا الصلاة على النبي

عرض البوم صور عبدالله الأحد   رد مع اقتباس
قديم 2016-03-20, 08:52 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
عبدالله الأحد
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 2551
المشاركات: 1,401 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 51
نقاط التقييم: 250
عبدالله الأحد is a jewel in the roughعبدالله الأحد is a jewel in the roughعبدالله الأحد is a jewel in the rough

الإتصالات
الحالة:
عبدالله الأحد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالله الأحد المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: مسائل متفرقة في العقيدة

تصحيح
في الرد على الجهمية للامام أحمد
وكذلك الله تكلم كيف شاء من غير أن نقول بجوف ولا فم ولا شفتين ولا لسان
هذه هي العبارة الصحيحة انتبهوا لها












توقيع : عبدالله الأحد

اكثروا قراءة الاخلاص وسبحان الله عدد ما خلق سبحان الله ملء ما خلق سبحان الله عدد ما في الأرض والسماء سبحان الله ملء ما في الأرض والسماء سبحان الله عدد ما أحصى كتابه سبحان الله ملء ما أحصى كتابه سبحان الله ملء ما أحصى كتابه،سبحان الله عدد كل شيء سبحان الله ملء كل شيء الحمد لله مثل ذلك وسبحان الله وبحمده عددخلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته واكثروا الصلاة على النبي

عرض البوم صور عبدالله الأحد   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

مسائل متفرقة في العقيدة


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
منهج أهل السنة والجماعة في الاستدلال على مسائل العقيدة والحكمة من اتباع السنة
التفريق بين مسائل العقيدة ومسائل الأحكام في مسألة التكفير وموانعه
هل يصح صيام ست من شوال متفرقة
مسائل في العقيدة بصيغة سؤال و جواب يجب تعلمها للصغار و الكبار
التقليد في مسائل العقيدة


الساعة الآن 01:30 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML