آخر 10 مشاركات
تقصير أمد المعارك بل وهزيمة العدو باستخدام حرب الإمدادات           »          إعلام منكرى السنة أن القرآن والإعجاز العلمى بل والعقل والفطرة أثبتوا السنة           »          قسيس أسلم يدك دين الشيعة ويظهر شيء عجيب فى ضيافة صاهر دين الشيعة فراج الصهيبى           »          نسف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش           »          معنى قوله ﷺ (اصبر واحتسب)           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          متى يكون أو متى يجب الخروج على الحاكم وكيف يكون - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          محاضرة (القدوة الحسنة) مع فضيلة الشيخ سليمان الجبيلان           »          رفض أم كلثوم بنت أبي بكر الزواج من عمر بن الخطاب           »          الرئيس الأمريكي يعلن رسميًا الاعتراف بـالقدس عاصمة إسرائيل


منتديات أهل السنة في العراق
العودة  

الادب العربي الادب العربي , شعر , نثر , مقالات ادبية , قصائد



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-04-21, 10:55 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ـآليآسمين
اللقب:
المشــرفة العـــآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 16
المشاركات: 18,783 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 254
نقاط التقييم: 695
ـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ـآليآسمين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الادب العربي
Arrow وقفة شعرية مع الطفلة «مها» التي شهدت قتل أهلها جميعاً في مجزرة غزة



فيليلةٍ مقتولةِ الأَسحارِ *** محروقةٍ أثوابُها بالنَّارِ
ساعاتها مشحونةٌبمواجعي *** مبلولةٌ بدمي ودمعي الجارِي

ظَلْماؤها فُجِعَتْ بما شهدْتهمن *** آثار موقع بيتنا المُنْهارِ
في ليلةٍ لَيْلاءَ باتتْ «غزَّةٌ» *** تحتاللَّظى، وقذائف الأَخطارِ

باتتْ يُحاصُرها الدُّخَانُ، فما ترى *** إلاَّاختلاطَ دُخَانِها بغبارِ
وترى خيالاً من وراءِ رُكامها *** لمَّا دَنَا،فُجِعَتْ بمنظر «عارِي»
وترى خيالاً من وراءِ رُكامها *** لمَّا دَنَا،فُجِعَتْ بمنظر «عارِي»
يمشي على الأَشلاءِ مِشْيَةَ حانقٍ *** لم تَخْلُ منوَهَنٍ بها وعِثارِ

أنا مسلمٌ - يا قومُ - أَسْترُ عورتي *** لكنْ ردائي ضائعٌوإِزارِي
أنا واحدٌ من أسرةٍ مدفونةٍ *** تحتَ الثَّرى المخلوطِبالأحجارِ

أنا واحدٌ من أهلِ غَزَّةَ في فمي *** ذكر الإلهِ ودعوةُالأخيارِ
لا تسألوني، إنَّ في قلبي اللَّظَى *** مما جنى الباغي، وَوَمْضَشَرارِ

هلاّ بحثتم في الرُّكامِ، فإنني *** ما عُدْتُ أملك حيلتيوقرارِي
أين الصِّغارُ، وللسؤال مَرارةٌ *** فوقَ الِّلسانِ، فهل يجيبصغاري؟!

أشلاؤهم صارتْ تُضيء كأنجمٍ *** تحتَ الرُّكامِ نَقيَّةِالأنوار
أين النِّساءُ؟، روى الدَّمارُ حكايةً *** عن معصمٍ وحقيبةٍوسِوَارِ

عن راحةٍ مقبوضةٍ تحت الثَّرى *** فيها بقايا مِسْفَعٍوخِمارِ
يا ليلةً سوداءَ أَقْفَرَ صمتُها *** إلاَّ من الآلامِوالأكْدارِ

فكأَنَّها الغُولُ التي وصفوا لنا *** قَسَماتها في سالفِالأخَبارِ
في وجهها ارتسمتْ لنا صورُ الأسى *** وبدت ملامحُ قبْحهاالمتوارِي

ساعاتُها امتشقتْ حساماً كالحاً *** من طولها، ورمَتْ بهإِصراري
من أين جاءت ليلتي بظلامها *** حتى أجاد مع الهمومِحصارِي؟؟

من أيِّ بحرٍ يستقي الليلُ الدُّجَى *** ومتى تسير مراكبالإبحارِ؟؟
وبأيِّ ثَغْرٍ تنطق الدَّار التي *** فُجِعَتْ بموتِ جميعِ أهلالدَّار؟؟

ماذا أقول لكم وبستان الرِّضا *** أمسى بلا شجر ولاإثمارِ؟!
ماذا أقول، ولست أقدر أنْ أرى *** أهلي وأطفالي، وهمبجواري؟!

لمّا دَنَا وجهُ الظلام تجمَّعوا *** كي يستريحوا من عَناءِنَهَارِ
أين العشاء؟، تحدَّث الصاروخ عن *** طَبَقٍ تطايرَ ساعةَالإِعصَارِ

عن كِسْرةٍ من خُبْزَةٍ شهدتْ بما *** يُخفي ركامُ البيتِ منأسرارِ
أين العَشاءُ؟ لدى الشظايا قصةٌ *** عن بيْضَةٍ سلمتْ منالأَضرارِ

حَلَفَ الحُطامُ لنا يميناً، أنَّها *** مسكونةٌ بالعزمِوالإصرارِ
ولربما صارت - على طول المدى- *** حجراً يحطِّم جبهةَالمُتمارِي

أين العشاءُ؟، دع السؤالَ فربما *** سمع السؤالُ إجابةَاستنكارِ
إسألْ عن الأُسَر التي اختلط الثرى *** بدمائها، عن هَجْمةِالكفَّارِ

إسألْ «مَهَا» عن أهلها فَلَرُبّما *** سردتْ حكايةَ جرحهاالمَوَّارِ
ولربَّما رسمتْ ملامحَ دارِها *** لمَّا غدتْ أثراً بلاآثارِ

ولربما وصفتْ ظَفيرةَ أختها *** تحتَ الرَّكامِ، ووجهَ بنتِالجارِ
إسألْ «مَهَا» عن ظالمٍ لا يَرعوي *** عن قَتْل ما يلقى منالأَزهارِ

اسأل «مها» عن أمِّها كيف اختفتْ *** في ليلةٍ مهتوكةِالأستارِ
في ساعةٍ دمويةٍ شهدتْ بما *** في أمتي من ذِلَّةٍوصَغارِ

شهدتْ بأنَّ الغربَ أصبحَ لا يرى *** إلاَّ بعينِ الفأْسِوالمِنْشارِ
إسألْ «مَهَا» عن غَزَّةٍ، وانظُرْ إلى *** آثار ما اقترفتْ يَدُالأشرارِ

وابعثْ إليها دَعْوَةً ممهورةً *** بالحبِّ، وابعثْ صرخةَاستنفارِ
يا غَزَّةَ الألم الذي سيظلُّ في *** أعماقنا لهباً لجذَوْةِنارِ

غاراتُ شذَّاذ اليهودِ رسالةٌ *** غربيَّةٌ محمومةٌالأفكارِ
كُتِبَتْ هنالكَ في مصادرها التي *** تختال فيها شَفْرَةُالجزَّارِ

بُعِثَتْ إليكِ على بريدِ خيانةٍ *** متكفِّلٍ برسائلِالفُجَّار
لو تسألين القدسَ عمَّا أرسلوا *** لروى حكايةَ مدفعٍثَرْثَارِ

وروى حكايةَ غافلٍ متشاغلٍ *** عن وجهك الباكي بلِعْبِ «قِمار»
لو تسألين «جِنينَ» عنها أَخبرتْ *** عن مُرسلٍ ومراسلٍ،غدَّارِ

وتحدَّثتْ عن بائعٍ ما زال في *** غَمَراتِه يرنو لدرهمشارِي
لو يستطيع لباع كلَّ دقيقةٍ *** من عمره المشؤومِبالدُّولارِ

يا غَزَّةَ الأملِ الكبيرِ، تكشَّفَتْ *** حُجُبٌ فبانتْسَحْنَةُ السِّمسارِ
وتخفَّف الليلُ البَهيمُ من الدُّجَى *** فبدتْ ملامحُظالمٍ ومُماري

يا غَزَةُ احتسبي جِراحَكِ إنني *** لأرى اختلاطَ الفجرِبالأَسحارِ
لا تجزعي من منظر السُّحُب التي *** تُخْفي كواكِبَنا عنالأَنْظارِ

سترين تلكَ السُّحْبَ تَنُفُضُ ثوبَها *** يوماً بما نرجو منالأمطارِ
يا غزَّة الجُرْح المعطَّر بالتُّقَى *** لا تيأسي من صَحْوةِالمليارِ


لا تيأسي من أمةٍ، في روحها *** ما زال يجري مَنْهَجُالمُخْتَارِ



الكـاتب : عبد الرحمن بن صالح العشماوي




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : الادب العربي











توقيع : ـآليآسمين

~} رَحِمَـ الله أيامًا كان غَضب ـآلمسلمين جيوشًا
لـآ يُرى آخرها !!

عرض البوم صور ـآليآسمين   رد مع اقتباس
قديم 2013-04-23, 12:34 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 28,885 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2633
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ـآليآسمين المنتدى : الادب العربي
افتراضي رد: وقفة شعرية مع الطفلة «مها» التي شهدت قتل أهلها جميعاً في مجزرة غزة



[...
نسأل الله أن تُشرق شمس العز والتمكين على هذه الأمة
بآرك الرحمن فيك على هذآ الآنتقآء
أسعدك ربي ~ وللخير وفقك
::/












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
قديم 2013-04-24, 08:05 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
بنت الحواء
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 18
العمر: 20
المشاركات: 5,677 [+]
معدل التقييم: 117
نقاط التقييم: 53
بنت الحواء will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
بنت الحواء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ـآليآسمين المنتدى : الادب العربي
افتراضي رد: وقفة شعرية مع الطفلة «مها» التي شهدت قتل أهلها جميعاً في مجزرة غزة

بارك الله فيك












توقيع : بنت الحواء

رد: وقفة شعرية مع الطفلة «مها» التي شهدت قتل أهلها جميعاً في مجزرة غزة

عرض البوم صور بنت الحواء   رد مع اقتباس
قديم 2013-04-27, 10:10 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
ـآليآسمين
اللقب:
المشــرفة العـــآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 16
المشاركات: 18,783 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 254
نقاط التقييم: 695
ـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ـآليآسمين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ـآليآسمين المنتدى : الادب العربي
افتراضي رد: وقفة شعرية مع الطفلة «مها» التي شهدت قتل أهلها جميعاً في مجزرة غزة

همتي عآلية : اللهمـ آمين ولك بالمثل عزيزتي
شكر الله لكمآ ع جميل ـآلمرور
بارك
الله
فيكمآ












توقيع : ـآليآسمين

~} رَحِمَـ الله أيامًا كان غَضب ـآلمسلمين جيوشًا
لـآ يُرى آخرها !!

عرض البوم صور ـآليآسمين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أهلها, مجزرة, وقفة, التي, الطفلة, جميعاً, شهدت, شعرية, «مها»

وقفة شعرية مع الطفلة «مها» التي شهدت قتل أهلها جميعاً في مجزرة غزة


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
إذا شهدت إحداكن المسجد فلا تمس طيبا
وقفة شعرية مع مقتل زهران علّوش
وقفة مع قوله { واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا }
( غزل قتيبة قيس ) الطفلة التي أُستشهدت في انفجار سوق الاعظمية مساء الخميس 2014-3-27
وقفة شعرية مع ذكرى القادسية


الساعة الآن 07:18 AM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML