آخر 10 مشاركات
هل سورة الأعلى نزلت في الصحف الأولى - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          اعلان قرعة الحج لسنة 2019 و 2020 و 2021           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          من كان فضله أكثر من نقصه ذهب نقصه لفضله           »          أول نفاق المرء طعنه على إمامه           »          كرامة خص الله بها عباده الصالحين           »          ::تجميع لفيديوهات محطمى دين الشيعة::           »          كيف يمكن التوفيق بين الحديثين: (خالد سيف الله المسلول) وبين (اللهم إني أبرأ إليك مما           »          حِفْظِ الله تعالى لدين الإسلام وتحريف النصرانية / أ.د علي بن محمد الغامدي           »          هل ثبتت أحاديث في المهدي وما هي - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي


منتديات أهل السنة في العراق

منتدى اللغة العربية والبلاغة كل ما يتعلق باللغة العربية وعلومها , لمسات بيانية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-01-09, 09:45 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ـآليآسمين
اللقب:
المشــرفة العـــآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 16
المشاركات: 18,783 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 254
نقاط التقييم: 695
ـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ـآليآسمين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى اللغة العربية والبلاغة
Lightbulb معترك الأفهام بين الأنام وأشباه الأنعام


بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله وكفى، والصلاة والسلام على نبينا المصطفى، وعلى آله، وصحبه، ومن اهتدى .
أما بعد :
فإن الكلمة (أداة التخاطب)، وما من شكٍ فيه أنها تختلف ألفاظها في الموضوع المعين باعتبار لغة كل قوم، إلا أن معناها ومدلولها واحد، فاللفظ وسيلة والمعنى غاية .
ولهذا كان نظر العقلاء - عند الاشتباه - إلى المعاني، كما قال ابن القيم – رحمه الله - : "ففقيه النفس يقول: ما أردت ؟ ونصف الفقيه يقول: ما قلت ؟ " (إعلام الموقعين:3/54).
(والمعنى): هو جملة المعارف والعلوم المستقرة في قلب العبد – بداهةً أو اكتساباً .
(واللفظ): هو الصوت الحرفي المعبر عن (المعنى) بقصد التفهيم للمخاطب .
فيتلخص لنا من هذه المعطيات عدد من الأصول الرئيسية في حقيقة التخاطب بين العباد، فلا بد من:
 غاية مطلوبة مقصودة، وهي: (المعنى) .

 ووسيلة موصلة للمقصود، وهي: (اللفظ) .

 وغرض صحيح للمتكلم، وهو: (تفهيم المخاطب) .

وهذه الأصول الرئيسية هي (شروط البيان التام):

1) العلم .

2) والفصاحة .

3) والنصح .
فكل من اجتمعت فيه هذه الأصول كان خطابه بياناً هادياً، فإن زاد اتصافه بها بأن كان : أعلم، وأفصح، وأنصح كان خطابه أبين وأهدى. وهي صفة الرسل – عليهم الصلاة والسلام – وصفة أتباعهم .
والخلل الناشئ في علوم الناس قائم على خلل في أحد هذه الأصول الثلاثة:

 إما أنهم قبلوا خطاب من لا علم عنده - تقليداً أو تعصباً - .
 وإما أنهم اشتبه عليهم خطابه: كإجماله في موضع البيان، أو تعميمه في موضع التخصيص، أو إطلاقه في موضع التقييد .
 وإما أنهم لُبِّس عليهم الحق بالباطل، أو كُتم الحق عنهم – تضليلاً وتدليساً - .
ومرجع الخلل يعود إلى نقص في (العلم)، أو (القدرة)، أو (الإرادة):
فمن (نقص العلم): أن لا يكون عنده علم فيما يخاطب به الناس .
ومن (نقص القدرة) أن يكون عنده علم لكن لا يحسن التعبير عنه وبيانه لهم .
ومن (نقص الإرادة ): أن لا يقصد تفهيمهم وتبيين الحق لهم بكتمه، أو تحريفه .
ومن هذه المنطلقات يبدأ: تشخيص داء (معترك الأفهام)، وتمييز طلاب الحق من (أشباه الأنعام).
وليس المقصود معرفة الداء؛ لأنه أضحى واضحاً لكل ذي عينين، وأذنين . وإنما المقصود الأعظم معرفة الدواء النافع لهذا المرض العضال الذي بات (كليل مات صباحه) .
وخلاصة الشفاء تتمثل في إحكام مواضع الخلل في (البلاغ) – خطاباً، وفهماً - ليتجاوزها العبد، فلا يقبل من الخطابات إلا البلاغ المبين، وذلك بإحكام :

 أصل العلم .

 وآلة الفهم .
أما (أصل العلم) فهو: (الإيمان بالله ورسوله)، كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله -:"قَاعِدَةٌ أَوَّلِيَّةٌ: أَنَّ أَصْلَ الْعِلْمِ الْإِلَهِيِّ وَمَبْدَأَهُ وَدَلِيلَهُ الْأَوَّلَ عِنْدَ الَّذِينَ آمَنُوا : هُوَ الْإِيمَانُ بِاَللَّهِ وَرَسُولِهِ " (مجموع الفتاوى:2/1).
فالإيمان بالله – تعالى – يتضمن معرفته ومحبته ومعرفة حقوقه والجزاء عليها . فالمؤمن بالله – تعالى – هو العالم بالله وبما يستحقه من الأسماء والصفات وما يجب له من الحقوق والواجبات فيحبه ويخافه ويرجوه، كما قال سبحانه - : { إنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ }.
فالإيمان بالله – تعالى – (يوجب النصح) فيدفع العبد عن نفسه موجبات فساد الإرادة من الكبر والحسد والبغي فتصلح عنده الإرادة فيكون صادقاً وناصحاً ومبيناً .
والإيمان بالرسول – صلى الله عليه وسلم – يتضمن: محبته وتصديقه وطاعته ومتابعته . فالمؤمن بالرسول على الكمال هو العالم بأمر الله، أي: بشرعه - أمراً ونهياً – والمتبع له .
والإيمان بالرسالة (يوجب العلم) الذي يدفع به العبد عن نفسه نقص المعرفة في إصابة الحق المستلزم للجهل، فاتباع الرسالة ينافي التقليد الأعمى، والتعصب للرجال .
وأما (آلة الفهم) فهي (اقتفاء آثار السلف) المشتملة على ركائز الرسوخ في العلم - معرفة مقاصد الشريعة، ومعرفة اللغة العربية - المباينة لطريقة أهل البدع الزائغين المتبعين للمتشابهات .
وهذا (يوجب القدرة) على فهم النص الشرعي والتعبير عنه ." وَلِهَذَا قَالَ الْإِمَامُ أَحْمَدُ فِي رِسَالَةِ عبدوس بْنِ مَالِكٍ : " أُصُولُ السُّنَّةِ عِنْدَنَا : التَّمَسُّكُ بِمَا كَانَ عَلَيْهِ أَصْحَابُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَالِاقْتِدَاءُ بِهِمْ وَتَرْكُ الْبِدَعِ وَكُلُّ بِدْعَةٍ ضَلَالَةٌ " (مجموع الفتاوى:4/102).
فاتباع الصحابة يرفع الاشتباه عن الخطاب الشرعي لما كانوا عليه من علم بالمقاصد الرسالية، وعلم باللسان العربي . { وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ } (غافر:30-33). فاللهم هداك نسأل .


أعده : أبو زيد العتيبي




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : منتدى اللغة العربية والبلاغة











عرض البوم صور ـآليآسمين   رد مع اقتباس
قديم 2013-01-10, 07:12 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
سعــــوديــہ انبآريــہ~✿
اللقب:
:: فآرس أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 10
المشاركات: 378 [+]
معدل التقييم: 64
نقاط التقييم: 51
سعــــوديــہ انبآريــہ~✿ will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
سعــــوديــہ انبآريــہ~✿ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ـآليآسمين المنتدى : منتدى اللغة العربية والبلاغة
افتراضي

جزاك الله خير على الطرح القيم
دمتِ بحفظ الرحمن












توقيع : سعــــوديــہ انبآريــہ~✿

عرض البوم صور سعــــوديــہ انبآريــہ~✿   رد مع اقتباس
قديم 2013-01-10, 09:52 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 28,902 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2633
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ـآليآسمين المنتدى : منتدى اللغة العربية والبلاغة
افتراضي



[...
بآرك الله في نقلك
وزآدك من فضله
::/












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

معترك الأفهام بين الأنام وأشباه الأنعام


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
الله لا تبلغه الأوهام ولا تدركه الأفهام جل جلاله
تلاوة سورة الأنعام بصوت الشيخ خالد المهنا
تلاوة خاشعة من سورة الأنعام بصوت الشيخ عبدالعزيز العسيري
تلاوة مميزة من سورة الأنعام للشيخ مصطفى الفرجاني
دلالة ترتيب ذكر الأنبياء في الآيات 83 إلى 86 في سورة الأنعام


الساعة الآن 08:06 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML