آخر 10 مشاركات
إذا استغنى الناس بالدنيا فاستغن أنت بالله           »          مطوية (مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ)           »          فضل الإكثار من صيام النوافل           »          هل طه من أسماء النبي صلى الله عليه وسلم ؟           »          السعادة الزوجية           »          معركة حارم           »          أمثلة من جرائم وخيانات الرافضة العبيديين والقرامطة في التاريخ الإسلامي خلال القرن الر           »          قصيدة رائعة في حسن الظن بالله لابن وهيب الحميري           »          تواضع العلماء           »          أنا تَئِق ، وصاحبي مَئِق ، فكيف نتفق ؟


منتديات أهل السنة في العراق
العودة  

آل البيت والصحابة محبة وقرابة فضائل , سيرة , مصاهرة , قرابة, ال البيت و الصحابة



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-01-18, 06:30 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
العراقي
اللقب:
المدير العـآم
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 3
المشاركات: 9,247 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2737
العراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
العراقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : آل البيت والصحابة محبة وقرابة
افتراضي ما رأيك في هذا الحب ؟! هكذا كان الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم

ما رأيك في هذا الحب ؟! هكذا كان الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم
سنأخذ في هذا الموضوع نماذج من حب الصحابة رضوان الله عليهم
لرسول الله صلى الله عليه وسلم وكيف جسدوا حبهم واقعاً

يقول سيدنا أبو بكر: كنا في الهجرة وأنا عطشان جدا ،
فجئت بمذقة لبن فناولتها للرسول صلى الله عليه وسلم،
وقلت له: اشرب يا رسول الله،
يقول أبو بكر: فشرب النبي صلى الله عليه وسلم حتى ارتويت !!

لا تكذّب عينيك!!
فالكلمة صحيحة ومقصودة،
فهكذا قالها أبو بكر الصديق ..
هل ذقت جمال هذا الحب؟
انه حب من نوع خاص ..!!
أين نحن من هذا الحب!؟

ما رأيك في هذا الحب ؟! هكذا كان الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم

واليك هذه ولا تتعجب،
انه الحب... حب النبي أكثر من النفس ..
يوم فتح مكة أسلم أبو قحافة [ أبو سيدنا أبي بكر ]،
وكان إسلامه متأخرا جدا وكان قد عمي،
فأخذه سيدنا أبو بكر وذهب به إلى النبي صلى الله عليه وسلم
ليعلن إسلامه ويبايع النبي صلى الله عليه وسلم
فقال النبي صلى الله عليه وسلم ' يا أبا بكر هلا تركت الشيخ في بيته، فذهبنا نحن إليه'
فقال أبو بكر: لأنت أحق أن يؤتى إليك يا رسول الله ..
وأسلم أبو قحافة..
فبكى سيدنا أبو بكر الصديق، فقالوا له : هذا يوم فرحة، فأبوك أسلم ونجا من النار فما الذي يبكيك؟
قال: لأني كنت أحب أن الذي بايع النبي الآن ليس أبي ولكن أبو طالب،
لأن ذلك كان سيسعد النبي أكثر ....

سبحان الله ، فرحته لفرح النبي أكبر من فرحته لأبيه أين نحن من هذا

ما رأيك في هذا الحب ؟! هكذا كان الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم

سيدنا ثوبان رضي الله عنه
غاب النبي صلى الله عليه وسلم طوال اليوم عن سيدنا ثوبان خادمه
وحينما جاء قال له ثوبان: أوحشتني يا رسول الله وبكى،
فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ' اهذا يبكيك ؟ '
قال ثوبان: لا يا رسول الله ولكن تذكرت مكانك في الجنة ومكاني فذكرت الوحشة
فنزل قول الله تعالى { وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّه عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا } [69] سورة النساء

ما رأيك في هذا الحب ؟! هكذا كان الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم

سيدنا سواد رضي الله عنه
سواد بن عزيّة يوم غزوة أحد واقف في وسط الجيش
فقال النبي صلى الله عليه وسلم للجيش :' استووا.. استقيموا '.
فينظر النبي فيرى سوادا لم ينضبط فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ' استو يا سواد'
فقال سواد: نعم يا رسول الله ووقف ولكنه لم ينضبط،
فجاء النبي صلى الله عليه وسلم بسواكه ونغز سوادا في بطنه قال: ' استو يا سواد
فقال سواد: أوجعتني يا رسول الله، وقد بعثك الله بالحق فأقدني !
فكشف النبي عن بطنه الشريفة وقال:' اقتص يا سواد'.
فانكب سواد على بطن النبي يقبلها ....
يقول: هذا ما أردت
وقال: يا رسول الله أظن أن هذا اليوم يوم شهادة فأحببت أن يكون آخر العهد بك أن يمس جلدي جلدك

ما رأيك في هذا الحب ؟! هكذا كان الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم

وأخيرا لا تكن أقل من الجذع....
عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب إلى جذع نخلة
قال فقالت امرأة من الأنصار كان لها غلام نجار يا رسول الله إن لي غلاما نجارا أفآمره أن يتخذ لك منبرا تخطب عليه
قال بلى قال فاتخذ له منبرا
قال فلما كان يوم الجمعة خطب على المنبر
قال فأن الجذع الذي كان يقوم عليه كما يئن الصبي
فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " إن هذا بكى لما فقد من الذكر"

وصدق الذي قال :

وفارق جذعاً كان يخطب عنـــده **** فأنَّ أنـينَ الأُمِّ إذ تجـــدُ الفـقـدَا
يحن إليه الجذع يا قـومُ هكـذا **** أما نحـن أولى أن نحنَّ له وَجْدا
إذا كان جذعٌ لم يُطق بُعدَ سـاعـة **** فلـيس وفــاءً أَنْ نطيق له بُعـدا

ما رأيك في هذا الحب ؟! هكذا كان الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : آل البيت والصحابة محبة وقرابة











عرض البوم صور العراقي   رد مع اقتباس
قديم 2013-01-19, 11:03 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 28,890 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2633
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العراقي المنتدى : آل البيت والصحابة محبة وقرابة
افتراضي رد: ما رأيك في هذا الحب ؟! هكذا كان الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم



[...
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
موضوع يجعلنآ نقول
يآ ليتني كنتُ فرداً من صحآبته ~ أو خآدماً عنده من أصغر الخدم
صلى الله عليه وسلم
اللهم لآ تحرمنآ بذنوبنآ
كتب الباري أجركم على الموضوع القيم
ورزقكم مرآفقة النبي عليه الصلاة والسلام في الجنة
::/












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

ما رأيك في هذا الحب ؟! هكذا كان الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
معنى الحب في الله، والبغض في الله - الشيخ صالح بن فوزان الفوزان
هكذا يفعل الحب
الحب في الله
المعجزات الحسية لرسول الله صلى الله عليه وسلم
تحببي الي زوجك فان الحب داعية الحب


الساعة الآن 06:50 AM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML