آخر 10 مشاركات
هل ثبتت أحاديث في المهدي وما هي - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          مـــلامـــــح الخـيـانـــــة           »          من أجمل ابيات الغزل           »          الناس كثير والتّقيّ منهم قليل           »          تواضع العلماء           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          ركاكة استعمال (بالتّالي) في الكلام           »          الواجب تجاه النعم           »          معركة حارم


منتديات أهل السنة في العراق

المنتدى الاسلامي العام على منهج اهل السنة والجماعة, عقيدة التوحيد , السيرة النبوية, السلف الصالح, اقوال العلماء



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-09-21, 11:19 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ابو محمد العراقي
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 533
العمر: 40
المشاركات: 178 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 58
نقاط التقييم: 459
ابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
ابو محمد العراقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
Flower الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

سلسلة القواعد الفقهية وتطبيقاتها... القاعدة رقم (1)
الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا( 1)

:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::::::::::::::::::::::

هذه من القواعد الكلية الكبرى المتفق عليها بين العلماء على اختلاف مذاهبهم، وهي داخلة في أغلب أبواب الفقه والمعاملات والأقوال والأفعال، بل إن شئنا قلنا: إنَّها قاعدةٌ دنيويةٌ أُخرويةٌ، فكونها دنيوية لما يترتب عليها من أحكام من صحة وفساد، وكونها أُخروية لما يترتب عليها من ثواب؛ فإنَّه لا ثواب إلاَّ بنية خالصة لله –تعالى-( 2).


وبما أنَّ مدار صحة الأعمال وقبولها وثوابها يدور مع صحة النية والمقصد؛ لذا كان هذا الأمر محلُّ أنظار السلف والعلماء من جهة معالجة النية والمقصد( 3) عملاً وتألفاً(4 ).


معنى القاعدة لغة واصطلاحاً:


النية لغة: فهي مصدر الفعل "نَوَى" ينوي "نيةً" و"نواةً" أي: عَزَمَ و"النَّوَى" الوجه الذي ينويه المسافر من قربٍ أو بُعْدٍ(5 ).


اصطلاحاً: هي القصد والعزم على فعل الشيء ومحلها القلب لا تعلق لها باللسان أصلاً( 6).




وأما شرعاً: قصد الطاعة والتقرب إلى الله –تعالى- بإيجاد الفعل أو الامتناع عنه( 7).


الأمور لغة: جمع أمر وهو بمعنى الحال والشأن ومنه قوله تعالى: وَمَا أَمْرُ فِرْعَوْنَ بِرَشِيدٍ(8 ) أي:حاله وشأنه. وأما "الأَمْرُ" بمعنى الطلب فجمعه "أَوَامِرُ" بخلاف الأمر بمعنى الشأن فجمعه "أُمُور" وبمعرفة جمعهما يحصل الفرق بينهما(9 ).


ومن خلال الجمع تعرفنا على مدلول المفردتين ومعناهما، فالذي يعنينا هو المعنى الأول (الحال والشأن)، وأما الثاني الذي بمعنى (الطلب) فمحله في دلالات أصول الفقه.


المقاصد لغةً: جمع مقصد من القَصْدُ وهو استقامَةُ الطَّرِيق، قال الله تعالى في كتابه العزيز: وَعَلَى اللَّهِ قَصْدُ السَّبِيلِ( 10) أَي على الله تَبْيِينُ الطريقِ المستقيمِ والدُّعَاءُ إِليه بالحُجَجِ والبَرَاهِينِ الوَاضِحَةِ. وكذلك يأتي بمعنى: الاعْتِمَادُ، والأَمُّ وإِتْيَانُ الشيْءِ..(11 )

المعنى الإجمالي للقاعدة:

أنَّ أعمال المكلف وتصرفاته القولية والفعلية تختلف نتائجها وأحكامها الشرعية التي تترتب عليها باختلاف مقصود الشخص وغاياته وهدفه من وراء تلك الأعمال والتصرفات(12 ). فجميع الأعمال والتصرفات والأقوال تضبط أحكامها بنياتها ومقاصدها.


دليل القاعدة:

قوله تعالى: وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ( 13). فالآية فيها أنَّ الأعمال متعلقة بنياتها لا تنفك عنها، وأنَّ صحتها وتمام فضلها وكمالها هو ما كان خالصاً من النيات والأعمال لله، وهذا أمرٌ متحتم في سائر الشرائع.

قال العلامة السعدي –رحمه الله-: "فما أمروا في سائر الشرائع إلا أن يعبدوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ أي: قاصدين بجميع عباداتهم الظاهرة والباطنة وجه الله، وطلب الزلفى لديه(14 )".إهـ

ومن الأدلة القطعية في صحة وقطعية هذه القاعدة ما ثبت عن النبيِّ  من حديث أمير المؤمنين عمر بن الخطاب  أنَّه  قال: «إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرِئ ما نوى(15 )» فهنا بيَّن النبيُّ  أنَّه لا عمل إلاَّ بنية وأنَّ جميع الأعمال صحة وفساداً بالنية، وأنَّ كلَّ عبدٍ لا يجني إلاَّ ما زرعه بنيته وقصده، وأنَّ النية الفاسدة لا تصحح العمل، كما أنَّ النية الطيبة لا تصحح العمل الفاسد.

يقول الإمام ابن القيم في كلمة جامعة لمعنى هذا الحديث: "فالنية روح العمل ولبه وقوامه وهو تابع لها يصح بصحتها ويفسد بفسادها والنبيُّ  قد قال كلمتين كفتا وشفتا وتحتهما كنوز العلم وهما قوله: «إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى».

فبيَّنَ في الجملة الأولى: أنَّ العمل لا يقع إلا بالنية ولهذا لا يكون عمل إلا بنية.

ثم بيَّنَ في الجملة الثانية: أن العامل ليس له من عمله إلا ما نواه وهذا يعم العبادات والمعاملات والأيمان والنذور وسائر العقود والأفعال.

وهذا دليل على أن من نوى بالبيع عقد الربا حصل له الربا ولا يعصمه من ذلك صورة البيع، وأن من نوى بعقد النكاح التحليل كان محللاً ولا يخرجه من ذلك صورة عقد النكاح؛ لأنه قد نوى ذلك وإنما لامرئ ما نوى فالمقدمة الأولى معلومة بالوجدان والثانية معلومة بالنص.

وعلى هذا فإذا نوى بالعصر حصول الخمر كان له ما نواه، ولذلك استحق اللعنة وإذا نوى بالفعل التحيُّل على ما حرمه الله ورسوله كان له ما نواه، فإنه قصد المحرم وفعل مقدوره في تحصيله، ولا فرق في التحيل على المحرم بين الفعل الموضوع له وبين الفعل الموضوع لغيره إذا جعل ذريعة له لا في عقل ولا في شرع، ولهذا لو نهى الطبيب المريض عما يؤذيه وحماه منه فتحيل على تناوله عُدَّ متناولاً لنفس ما نهى عنه، ولهذا مسخ اللهُ اليهودَ قردةً لما تحيّلوا على فعل ما حرمه الله ولم يعصمهم من عقوبته إظهار الفعل المباح لما توسلوا به إلى ارتكاب محارمه...( 16)".إهـ

النية في كلام العلماء تقع بمعنيين(17 ):

أحدهما: تمييز العبادات بعضها عن بعض كتمييز صلاة الظهر من صلاة العصر -مثلا- وتمييز رمضان من صيام غيره(18 ) أو تمييز العبادات من العادات كتمييز الغسل من الجنابة من غسل التبرد والتنظيف.

الثاني: بمعنى تمييز المقصود بالعمل وهل هو لله وحده لا شريك له أم لله وغيره.

محل النية وحكم التلفظ بها:

النية محِلُّها القلب والتلفظ بها بدعة؛ لعدم ورودها عن النبيِّ  ولا عن الصحابة أو الأئمة، قال العلامة ابن القيم: "النية هي القصد والعزم على فعل الشيء ومحلها القلب لا تعلق لها باللسان أصلاً، ولذلك لم ينقل عن النبيِّ  ولا عن أصحابه في النية لفظ بحال ولا سمعنا عنهم ذكر ذلك. وهذه العبارات التي أُحدثت عند افتتاح الطهارة والصلاة قد جعلها الشيطان معتركاً لأهل الوسواس يحبسهم عندها ويعذبهم فيها ويوقعهم في طلب تصحيحها فترى أحدهم يكررها ويجهد نفسه في التلفظ بها وليست من الصلاة في شيء وإنما النية قصد فعل الشيء فكل عازم على فعل فهو ناويه لا يتصور انفكاك ذلك عن النية فإنه حقيقتها فلا يمكن عدمها في حال وجودها( 19)".إهـ

ويقول العلامة ابن عثيمين: "واعلم أن النية محلها القلب، ولهذا قال الرسول : «إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى»، فليست من أعمال الجوارح، ولهذا نقول: إن التلفظ بها بدعة، فلا يسن للإنسان إذا أراد عبادة أن يقول: اللهم إني نويت كذا؛ أو أردت كذا، لا جهراً ولا سراً؛ لأن هذا لم ينقل عن رسول الله ؛ ولأن الله تعالى يعلم ما في القلوب، فلا حاجة أن تنطق بلسانك ليعلم ما في قلبك، فهذا ليس بذكر حتى ينطق فيه باللسان، وإنما هي نية محلها القلب( 20)".إهـ

تطبيقات فقهية على القاعدة:

المثال الأول: لو قصد شخصٌ إلى شرب الخمر ليقوم بعدها بقتل إنسانٍ ما، لينجو من القود بسبب سكره، "ففي هذه الحال نقول: إنه يقتل؛ لأنه سكر من أجل الوصول إلى العمل المحرم، والعبرة في الأمور بمقاصدها، لقول النبيِّ : «إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى»( 21)"إهـ

المثال الثاني: رجل قال لزوجته وهو قد غضب إذهبي إلى أهلك، فهنا اعتبار المقصد، فإن قصد الطلاق بهذا اللفظ وقع؛ لأنَّ العبرة في العقود بالمقاصد والمعاني لا بالألفاظ والمباني.

المثال الثالث: لا تصح الصلاة من مجنون؛ لعدم القصد؛ لأن المجنون لا قصد له، ومن لا قصد له لا نية له، ومن لا نية له، لا عمل له؛ لقول النبيِّ : «إنما الأعمال بالنيات»، ومثله من زال عقله ببرسام(22 )، ومثله الهرم الذي لا يعقل.


مسألة مهمة:

من المسائل المهمة التي تناقش تحت هذه القاعدة، هي تداخل العبادات وجمع بعض العبادات بنية واحدة، والتي يُمكن أن نعتبرها من قواعد التيسير على العباد خاصة إذا ضاق الوقت أو وجد الحرج أو لأجل الزيادة في الأجر.

وقد وردت هذه المسألة في تطبيقات العلماء الفقهية(23 )، فضلاً عن تأصيلها كقاعدة فقهية في بعض كلام العلماء خاصة فيمن صنف في القواعد الفقهية كالحافظ ابن رجب إذ قال في القاعدة الثامنة عشر( 24): "إذا اجتمعت عبادتان من جنس في وقت واحد ليست إحداهما مفعولة على جهة القضاء ولا على طريق التبعية للأخرى في الوقت؛ تداخلت أفعالها، واكتفى فيهما بفعل واحد".إهـ.

وذكرها السبكي بقوله: "إذا اجتمع أمران من جنس واحد دخل أحدهما في الآخر غالبا( 25)".إهـ وكذلك أوردها السيوطي في أشباهه( 26) موافقاً للإمام السبكي وزاد عليها قيداً آخر بقوله: "إذا اجتمع أمران من جنس واحد، ولم يختلف مقصودهما، دخل أحدهما في الآخر غالباً".إهـ

شروط جواز التداخل:

مما تقدم من كلام الأئمة وتأصيلهم يُمكن أن نستظهر الشروط التي عليها تبنى المسائل الفقهية تطبيقاً على هذه القاعدة وهي:

1- أن يكون العملان من جنس واحد، أي: صلاة وصلاة وصيام وصيام وطواف وطواف، أما إذا اختلف جنسا العبادة لم يصح التداخل.

2- أن لا يكونا مقصودين لذاتيهما كنافلة الظهر وصلاة الظهر مثلاً، إلاَّ أنَّه يجوز أن يكون أحداهما مقصوداً لذاته والآخر مقصود قصد الوسائل، كاجتماع الصلاة القبلية مع تحية المسجد، الأولى مقصودة لذاته، والثانية تُقْصَدُ وسيلةً للجلوس في المسجد، فهنا يجوز اجتماعهما بنية واحدة( 27).

3- أن يكونا في وقت واحد.

4- ألاَّ تكون إحداهما مفعولة على جهة القضاء ولا على طريق التبعية للأخرى في الوقت. وقد أوضح الشيخ ابن عثيمين –رحمه الله- هذا المعنى في تعليقه على قواعد ابن رجب(28 ) بقوله -الذي لا مزيد عليه-: "اجتمعت عبادتان من جنس واحد –كصلاة مثلاً-؛ ولم تكن إحداهما مفعولة على جهة القضاء ولا على طريق التبعية للأخرى، احترازاً على ما لو اجتمع صلاة عصر حاضرة وصلاة ظهر مقضية، العبادتان من جنس واحد، لكن إحداهما مفعولة على جهة القضاء؛ فهنا لا يكتفى بالواحدة عن الأخرى، ومن هنا نعلم خطأ من أفتى بأن الإنسان يجوز أن ينوي بقضاء رمضان القضاء والست من شوال جميعاً؛ فهذا لا يجزئ؛ لأنَّ ستة أيام من شوال تابعة لرمضان: «من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال( 29)»، وكذلك أيضاً الموالاة على وجه التبعية للأخرى، فإن كان على وجه التبعية للأخرى؛ فإنَّ هذا [لا( 30)] تجزئه إحداهما على الأخرى، مثال ذلك: لو أنَّ أحداً قال: أريد أصلي الظهر وأنويها عن الفريضة وعن الراتبة؛ لا تصح؛ لأنَّ الراتبة تبعٌ، وكذلك من أراد أن يُصلي الفجر، فقال: أنويها عن الفجر وعن الراتبة؛ لأنَّها تبع لها(31 )".إهـ

دليل القاعدة:

يُمكن أن نستدلَّ على صحة هذه القاعدة بما ثبت عن عائشة –رضي الله عنه-: «أنها أهلت بِعُمرة(32 )، فقدمت ولم تَطُفْ بالبيت حتى حاضت، فَنَسكَتْ المناسك كلها، وقد أهلت بالحج، فقال لها النبيُّ  يوم النفر: "يَسَعُكِ طوافُكِ لحجكِ وعمرتك"(33 )». وفي رواية أنَّه  قال لها: «طوافُكِ بالبيت، وبين الصفا والمروة يكفيكِ لحجك وعمرَتك(34 )».

ففي الحديث دلالة واضحة على جواز إدخال نيتين بعملٍ واحد من جنس واحد في وقت واحد، وكذلك فيه إشارة إلى أنَّ العمرة حينما دخلت في حج القران( 35) أصبحت جزءً منها داخلةً فيها( 36)؛ لذا يجوز إشراك طوافها وسعيها مع طواف وسعي الحج بنية واحدة.


تطبيقات فقهية على القاعدة:

المثال الأول: من كان جنباً وأغتسل للإحرام فقط، فهنا لا يجزئه عن غسل الجنابة؛ لأنَّ غسل الجنابة واجب وهو نوى غسلاً مسنوناً، والمسنون غير مسقط للواجب، وكذلك أنَّ غسل الجنابة مقصود لذاته، لكن لو نواهما معاً صحَّ منه ذلك.

المثال الثاني: رجل عليه جنابة وحدث أصغر ونوى بغسله رفع الحدثين جميعاً، يرتفعان(37 )؛ لقوله : «إنما الأعمال بالنيات»( 38).

المثال الثالث: إذا نوى غسلاً واجباً أجزأ عن المسنون لدخوله فيه، كما لو كان عليه جنابة فاغتسل منها عند السعي إلى الجمعة فإنه يجزئه عن غسل الجمعة(39 )؛ لأنَّ الواجب أعلى من المسنون فيسقط به، كما لو دخل المسجد ووجد الناس يصلون فدخل معهم، فإن تحية المسجد تسقط عنه؛ لأن الواجب أقوى من المستحب(40 ).

المثال الرابع: إذا نذر الحج من عليه حج الفرض، ثم حج حجة الإسلام، فبعض العلماء ذهب إلى أنَّه يجزئه عنهما، ومنهم قال: لا يجزئه. إلاَّ أنَّ الشيخ ابن عثيمين في تعليقه على قواعد ابن رجب( 41) فصل في المسألة بقوله: "الصحيح في هذا التفصيل أنَّه إن نذر أن يحج حج الفريضة؛ فحجة يجزئه عن الفريضة وعن النذر، وأما إذا نوى بالنذر حجاً مفرداً -أي: مستقلاً عن حجة الإسلام-؛ فإنَّه لا يجزئه الفرض عن النذر".إهـ

(1 ) وهنا قدمت اللفظ الشرعي على اللفظ الموضوع بالمعنى، لأنَّه من "المتقرر عندنا أن القاعدة كلما كانت ألفاظها ألصق باللفظ الشرعي كلما كانت أتم وأكمل في الدلالة على المقصود فيما أمكن ذلك؛ لأن العبارة الواردة في لسان الشارع أبعد عن المناقشات وأقرب إلى القلوب والأرواح وأدل على المقصود من غيرها".إهـ رسالة في تحقيق قواعد النية (3) تأليف: وليد بن راشد السعيدان.
(2 ) ومن لطائف القواعد الفقهية أنَّها ابتدأت بقاعدة مهمة عليها مدار صحة العمل ابتداءً وانتهاءً، بل فيها تنبيه للعامل أن ينتبه لنيته قبل عمله.
( 3) ومنها ما قاله سفيان الثوري رحمه الله -تعالى-: "ما عالجت شيئاً أشد عليّ من نيتي لأنها تتقلب عليَّ"إهـ جامع العلوم والحكم (13).
(4 ) وقد أُلِّفَ في النية تصانيف كثيرة منها: الأمنية في إدراك النية للقرافي.
(5 ) أنظر: مختار الصحاح مادة "ن و ى" (367).
(6 ) إغاثة اللهفان (1/136).
( 7) الأشباه والنظائر لابن نجيم (29).
( 8) سورة هود (97).
( 9) أنظر: المصباح المنير (16).
(10 ) سورة النحل (9).
(11 ) أنظر: تاج العروس (9/35-36).
( 12) المدخل الفقهي للزرقا (2/965)، نقلاً عن القواعد الفقهية الكبرى للشيخ السدلان (43).
(13 ) سورة البينة (5).
(14 ) تيسير الكريم الرحمن (931).
(15 ) أخرجه البخاري، رقم (1)، ومسلم رقم (1907).
(16 ) إعلام الموقعين (3/85-86).
( 17) جامع العلوم والحكم (11). وأنظر: الشرح الممتع (1/519-520).
(18 ) وهنا يدخل تمييز مراتب العبادات أي تمييز الفرض عن المستحب.
(19 ) إغاثة اللهفان (1/136-137).
(20 ) الشرح الممتع (1/520).
(21 ) الشرح الممتع (6/287).
(22 ) البِرْسامُ بالكسر: علة تسبب الهذيان. أنظر: القاموس المحيط مادة "برسم".
(23 ) وممن أوردها كتطبيقات فقهية الإمام العز ابن عبد السلام في القواعد الكبرى (249-251). وكذلك الإمام الزركشي في كتابه المنثور في القواعد عند قوله: "التداخل يدخل في ضروب" (1/269).
( 24) قواعد ابن رجب تحقيق الشيخ مشهور (1/142).
( 25) الأشباه والنظائر "للسبكي ت 771هـ" (1/95).
( 26) الأشباه والنظائر "للسيوطي ت911هـ" (1/224). وأخذها عنه "ابن نجيم الحنفي ت970هـ" في أشباهه (132).
(27 ) وقد نبَّه على هذا المعنى العلامة ابن حجر الهيتمي في بعض فتاويه حينما سئل رحمه الله -تعالى- عن ذبح شاة أيام الأضحية بنيتها ونية العقيقة فهل يحصلان؟
فأجاب بقوله: "الذي دل عليه كلام الأصحاب وجرينا عليه منذ سنين أنه لا تداخل في ذلك لأن كلا من الأضحية والعقيقة سنة مقصودة لذاتها ولها سبب يخالف سبب الأخرى والمقصود منها غير المقصود من الأخرى إذ الأضحية فداء عن النفس والعقيقة فداء عن الولد إذ بها نموه وصلاحه ورجاء بره وشفاعته، وبالقول بالتداخل يبطل المقصود من كل منهما فلم يمكن القول به نظير ما قالوه في سنة غسل الجمعة وغسل العيد وسنة الظهر وسنة العصر وأما تحية المسجد ونحوها فهي ليست مقصودة لذاتها بل لعدم هتك حرمة المسجد وذلك حاصل بصلاة غيرها وكذا صوم يوم الاثنين؛ لأنَّ القصد منه إحياء هذا اليوم بعبادة الصوم المخصوصة وذلك حاصل بأي صوم وقع فيه وأما الأضحية والعقيقة فليستا كذلك كما ظهر مما قررته وهو واضح".إهـ الفتاوى الفقهية الكبرى لابن حجر الهيتمي (4/256).
(28 ) (1/142-143) بتحقيق الشيخ مشهور.
(29 ) أخرجه مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري برقم (1164).
( 30) في ظني إضافة لا بد منها حتى يستقيم الكلام بدلالة الأمثلة المتعلقة بهذا النفي.
(31 ) فلا تصح منه كذلك.
(32 ) وهي كانت قارنة في حجها كما هو الراجح. أنظر: الموسوعة الفقهية لشيخنا حسين العوايشة –حفظه الله- (4/291).
(33 ) أخرجه مسلم، رقم (1112).
( 34) صحيح أبي داود برقم (1658).
(35 ) لحديث ابن عباس –رضي الله عنهما- أنَّ النبيَّ  قال: «دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة». كما في صحيح أبي داود برقم (1571)
(36 ) يقول شيخ الإسلام في العدة شرح العمدة (1/29): "لأنهما عبادتان من جنس واحد فإذا اجتمعا دخلت أفعال الصغرى في الكبرى".إهـ
(37 ) قال شيخ الإسلام في الاختيارات (26): "وإذا نوى الجنب الحدثين الأصغر والأكبر ارتفعا قاله الأزجي".إهـ
(38 ) أنظر الشرح الممتع (1/237).
(39 ) هذا فيما إذا رجحنا سُنيَّة غُسل يوم الجمعة.
( 40) الشرح الممتع (1/131).
( 41) (1/146-147) بتحقيق الشيخ مشهور.




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى الاسلامي العام












التعديل الأخير تم بواسطة العراقي ; 2013-09-21 الساعة 01:13 PM
عرض البوم صور ابو محمد العراقي   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-21, 11:52 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
أم سيرين
اللقب:
:: فآرس أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jun 2013
العضوية: 311
المشاركات: 409 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 60
نقاط التقييم: 57
أم سيرين will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أم سيرين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو محمد العراقي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

جزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم












توقيع : أم سيرين

"كن مبتسما على الرغم من الآلام والأثقال فهذا هدي أهل الرضى واليقين

"<3 ما رأيت أحدا أكثر تبسما من رسول الله <3 "

عرض البوم صور أم سيرين   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-21, 01:03 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
ابو الزبير الموصلي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 49
العمر: 41
المشاركات: 3,942 [+]
معدل التقييم: 107
نقاط التقييم: 880
ابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ابو الزبير الموصلي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو محمد العراقي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

بارك الله فيك اخي محمد وارجو ان تكمل السلسله جميعها وان شاء الله سيكون لها اهتمام من الادارة












توقيع : ابو الزبير الموصلي


الحمد لله على نعمة السنة

عرض البوم صور ابو الزبير الموصلي   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-21, 02:14 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
ابو محمد العراقي
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 533
العمر: 40
المشاركات: 178 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 58
نقاط التقييم: 459
ابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
ابو محمد العراقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو محمد العراقي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

وفيكم بارك الله
نسأله تعالى أن يعيننا وأن ينفعنا وإياكم












عرض البوم صور ابو محمد العراقي   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-21, 02:30 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
الأثري العراقي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Mar 2013
العضوية: 123
المشاركات: 1,194 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 75
نقاط التقييم: 661
الأثري العراقي is a splendid one to beholdالأثري العراقي is a splendid one to beholdالأثري العراقي is a splendid one to beholdالأثري العراقي is a splendid one to beholdالأثري العراقي is a splendid one to beholdالأثري العراقي is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
الأثري العراقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو محمد العراقي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

جزاك الله خيراً
وسلمت يمينك
....
واصل ، وصلك الله بحبله












عرض البوم صور الأثري العراقي   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-21, 04:04 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
ابو محمد العراقي
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 533
العمر: 40
المشاركات: 178 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 58
نقاط التقييم: 459
ابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
ابو محمد العراقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو محمد العراقي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

سلمك الله
أخي
الأثري العراقي












عرض البوم صور ابو محمد العراقي   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-21, 08:10 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
بنت الحجاز
اللقب:
:: فآرس أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jul 2013
العضوية: 378
المشاركات: 252 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 57
نقاط التقييم: 50
بنت الحجاز will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
بنت الحجاز غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو محمد العراقي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

طرح قيم نافع
نفع الله بكم












عرض البوم صور بنت الحجاز   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-21, 08:28 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
نسائم الهدى
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 11
المشاركات: 1,762 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 82
نقاط التقييم: 461
نسائم الهدى is a glorious beacon of lightنسائم الهدى is a glorious beacon of lightنسائم الهدى is a glorious beacon of lightنسائم الهدى is a glorious beacon of lightنسائم الهدى is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نسائم الهدى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو محمد العراقي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

باركـ الله فيكم
وجزاكم خيرا على طرحكم القيم












توقيع : نسائم الهدى

رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا
شهرين فقط..! وسأرفع قبعتي ..احتراما ل 16 سنه مضت...!! فيارب وفقني^^

عرض البوم صور نسائم الهدى   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-21, 10:29 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
ابو محمد العراقي
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 533
العمر: 40
المشاركات: 178 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 58
نقاط التقييم: 459
ابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of lightابو محمد العراقي is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
ابو محمد العراقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو محمد العراقي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

نسأله تعالى
القبول والاخلاص
فيما نقوله ونفعله
وأن يعلمنا ما ينفعنا
وأن ينفعنا بما علمنا












عرض البوم صور ابو محمد العراقي   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-22, 12:48 AM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
العراقي
اللقب:
المدير العـآم
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 3
المشاركات: 9,247 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2737
العراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond reputeالعراقي has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
العراقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو محمد العراقي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا

نفعنا الله بما ذكرتم
وبارك الله في علمكم
جزاكم الله خيرا اخي ابا محمد












عرض البوم صور العراقي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الأعمال بالنيات أو الأمـور بمقـاصـدهـا


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
ترفع فيه الأعمال
ميزان الأعمال يوم القيامة
عرض الأعمال على الله عز وجل
انما الاعمال بالنيات ------ [تصميم]
فضائل الأعمال ( 105 حديث في فضائل الأعمال ) مرتبة


الساعة الآن 10:06 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML