آخر 10 مشاركات
مـــلامـــــح الخـيـانـــــة           »          من أجمل ابيات الغزل           »          الناس كثير والتّقيّ منهم قليل           »          تواضع العلماء           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          ركاكة استعمال (بالتّالي) في الكلام           »          الواجب تجاه النعم           »          معركة حارم           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ....تصميم


منتديات أهل السنة في العراق

المنتدى العام خاص بالمواضيع التي ليس لها قسم محدد في الملتقيات الاخرى



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-09-21, 09:26 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ابو الزبير الموصلي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 49
العمر: 41
المشاركات: 3,942 [+]
معدل التقييم: 107
نقاط التقييم: 880
ابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ابو الزبير الموصلي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى العام
افتراضي رسَالتي إلى ( الظَّالِم ) ~

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل وسلم على نبينا محمد
اسعد الله جميع اوقاتكم بالخير


~ رسَالتي إلى ( الظَّالِم ) ~

ــــــــــ




أيُّها الظَّالِم تمهَّل .. فقـد حان الوقتُ لتتأمَّل .

نعم .. لتتأمَّل أفعالَكَ ، وتنظرَ في أعمالِك ، لِتَعرِفَ إلى أين مآلُك .

أيُّها الظَّالِمُ .. هـذه كلماتي أكتُبُها إليك ، لا لشئٍ إلَّا لخوفي عليك .

فإنِّي رأيتُكَ قـد طَغَيْتَ وبَغَيْت ، وظلَمتَ وتعدَّيْت ،

ولم تُراعي الحُرُمات ، ولم تَخشَ العُقوبات .

فانتبـه .. انتبـه .. و توقَّف .. توقَّف .

أمَّا سَمِعتَ قـولَ نبيِّكَ محمدٍ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم :
(( اتَّقوا الظُّلمَ ؛ فإنَّ الظُّلمَ ظُلُماتٌ يومَ القيامة )) رواه مسلم ..؟!

نعم .. ظُلُماتٌ لا تُطيقُها ، ولا تتحمَّلُها ، ولا تستطيعُ البقاءَ فيها .

فخَف على نفسِكَ .. خَف على نفسِكَ مِن هَوْلِ يومٍ تشيبُ له الوِلدان .

أيُّها الظَّالِم .. أتُريدُ أنْ يُقتَصَّ مِنكَ يومَ القيامة ..؟!

أَيَسُرُّكَ أنْ تَقِفَ بين يدَيْ رَبِّكَ سُبحانه وتعالى وأنتَ ظالِمٌ ، فيُحاسِبُكَ ويُعاقِبُك ..؟!

أَيَسُرُّكَ أنْ يأخُذَ المظلومُ مِن حسناتِكَ ، بل إنْ لم يكُن لَكَ حسناتٌ ،

طُرِحَت عليكَ مِن سيئاتِه ..؟!

عن أبي هُريرةَ – رَضِيَ اللهُ عنه – عن النبيِّ – صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم – قال :

(( مَن كانت عنده مَظلِمةٌ لأخيه ، مِن عِرضِهِ أو مِن شئٍ ، فليتحلَّله مِنه اليومَ ، قبل أنْ لا يكونَ دينارٌ ولا دِرهم ، إنْ كان له عملٌ صالِحٌ أُخِذَ منه بقـدر مَظلمته ، وإنْ لم يكن له حسناتٌ ، أُخِذَ مِن سيئاتِ صاحِبِهِ ، فحُمِلَ عليه )) رواه البُخاريُّ .

واعلم - أيُّها الظَّالِم - أنَّ الظُّلمَ قـد يكونُ بالِّلسان : غِيبةٌ - نميمةٌ -
كَذِبٌ - قَـذْفٌ - وغيرُهُ ، وقـد يكونُ باليَد : ضَرْبٌ – أَخْذُ أرضٍ
ليست مِن حَقِّك – أَخْذُ مالٍ لا يَحِلُّ لَك ؛ كالسرقةِ وأكلِ مال اليتيم – وغيرُهُ .

فلا تَظلِم أخاكَ المُسلِم ، واسمع لقولِ نبيِّنا صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم :
(( مَن ظَلَمَ قِيدَ شِبْرٍ مِن الأرضِ طُوِّقَهُ مِن سَبْعِ أرضين )) مُتَّفَقٌ عليه ..
فنعوذُ باللهِ مِن ذلك .

أمَا تخشى هـذا العِقاب ..؟!!

أَتَظُنُّ أَنَّكَ مُخلَّدٌ في الدُّنيا ..؟! أو أنَّ هناكَ مَن سينفعُكَ ، ويُدافِعُ عنكَ ،
ويَقِفُ بجانِبِكَ ، ويُساعِدُكَ يومَ القِيامة ، أو يَشفعُ لَكَ ويُنقِذُكَ مِن النار ..؟!!

الجــوابُ على ذلك في قـولِ اللهِ جَلَّ وعَلا : ﴿ مَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ حَمِيمٍ
وَلَا شَفِيعٍ يُطَاعُ ﴾ غافر/18 ، وفي قولِهِ سُبحانه وتعالى : ﴿ وَمَا لِلظَّالِمِينَ
مِن نَصِيرٍ ﴾ الحَج/71 .



فيا أيُّها الظَّالِم .. كُفَّ عن ظُلْمِكَ ، واعترِف بذنبِكَ ، فإنَّ العاقبةَ
قـد تأتيكَ في الدُّنيا قبل الآخِرة ، يقولُ النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم :
(( إنَّ اللهَ لَيُملي للظَّالِمِ ، فإذا أَخَذَهُ لم يُفلِته )) ثُمَّ قـرأ :
﴿ وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ ﴾
هُود/102 .

أيُّها الظَّالِم .. اسمَع لقولِ الشاعِـر :

لا تَظلِمَنَّ إذا ما كُنتَ مُقتَدِرًا .. فالظُّلْمُ تَرجِعُ عُقباهُ إلى النَّدَمِ
تنامُ عيناكَ والمظلومُ مُنتبِهٌ .. يدعوا عليكَ وعينُ اللهِ لم تَنَمِ


نعم .. فإنَّ دعـوةَ المظلومِ مُستجابةٌ ، فاحذرها ، واجتنبها ،
فإنَّها إنْ أصابتكَ لم تستطِع الإفلاتَ مِنها ، إلَّا أنْ تتحلَّلَ المظلومَ ،
فيُسامِحكَ ويعفو عنك .

فاحـذر أيُّها الظَّالِم الاستمرارَ على ما أنتَ فيه مِن الظُّلم ،
ومِن أكل حُقوقِ الناسِ بالباطِل ، فإنَّكَ إنْ لم تَتُب مِن ظُلمِكَ ،
وإنْ لم تَرجِع إلى رَبِّكَ ، فسيأتي اليومُ الذي تندمُ فيه أشَدَّ النَّدَم ،
وقـد لا ينفعُكَ حينها النَّدَم .

واعلم أنَّه إذا جاءَكَ الموتُ ، فلن يَسُرُّكَ ما أنتَ فيه مِن المعصية ،
بل ستتمنَّى العَودةَ إلى الدُّنيا ولو لساعةٍ واحِدةٍ ، وتقول : ﴿ رَبِّ ارْجِعُونِ ﴾
المُؤمنون/99 .. لماذا ..؟! لماذا تُريدُ الرجوعَ للدُّنيا ..؟! ﴿ لَعَلِّي أَعْمَلُ
صَالِحًا فيمَا تَرَكْتُ ﴾ المُؤمنون/100 .. ما العملُ الصَّالحُ الذي تركتَه ..؟!
ما العملُ الذي تتمنَّى أنْ تَرجِعَ للدُّنيا لتقومَ به ..؟! إنَّه : رَدُّ الحُقوقِ
لأهلِها – إنَّه التَّوبةُ مِن الظُّلم – إنَّه الرجوعُ إلى اللهِ سُبحانه وتعالى –
إنَّه تركُ المعاصي – إنَّه فِعلُ ما يُقَرِّبُ إلى الله تعالى ، وتركُ ما يُبعِدُ
عنه – إنَّه المُسابقةُ والمُسارعةُ إلى المغفرةِ والجَنَّة .

فيا أيُّها الظَّالِم .. الفُرصةُ ما زالت أمامكَ ، فاغتنِمها .. ما زالت أنفاسُكَ تخرُج ..

فتُب قبل أنْ تدخُل ولا تخرُج ، أو تخرُج ولا تدخُل ..

واعلم أنَّ اللهَ تعالى يَغفِرُ الذَّنبَ ، ويَقبلُ التَّوبَ .

-

أسألُ اللهَ جلَّ وعلا لي ولجميع المُسلمينَ الهِدايةَ والتوفيق ،
وأنْ يرزقنا التوبةَ النَّصوحَ قبل المـوت .

-

بقلم الاخت / السَّاعِية إلى الجنَّة




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى العام











توقيع : ابو الزبير الموصلي


الحمد لله على نعمة السنة

عرض البوم صور ابو الزبير الموصلي   رد مع اقتباس
قديم 2013-09-22, 08:34 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
نسائم الهدى
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 11
المشاركات: 1,762 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 82
نقاط التقييم: 461
نسائم الهدى is a glorious beacon of lightنسائم الهدى is a glorious beacon of lightنسائم الهدى is a glorious beacon of lightنسائم الهدى is a glorious beacon of lightنسائم الهدى is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نسائم الهدى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو الزبير الموصلي المنتدى : المنتدى العام
افتراضي رد: رسَالتي إلى ( الظَّالِم ) ~

رسالة هادفة..

بارك الله فيكم اخي وباركـ في الكاتب

جزاكما الله خيـراً












توقيع : نسائم الهدى

رد: رسَالتي إلى ( الظَّالِم ) ~
شهرين فقط..! وسأرفع قبعتي ..احتراما ل 16 سنه مضت...!! فيارب وفقني^^

عرض البوم صور نسائم الهدى   رد مع اقتباس
قديم 2013-10-13, 03:05 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 28,899 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2633
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو الزبير الموصلي المنتدى : المنتدى العام
افتراضي رد: رسَالتي إلى ( الظَّالِم ) ~


نعوذ بالله من الظلم وأهله !
نقل موفق .. وكلمآت هآدفة
بآرك الرحمن فيكم ...~












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
قديم 2013-10-18, 09:24 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
ـآليآسمين
اللقب:
المشــرفة العـــآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 16
المشاركات: 18,783 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 254
نقاط التقييم: 695
ـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ـآليآسمين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو الزبير الموصلي المنتدى : المنتدى العام
افتراضي رد: رسَالتي إلى ( الظَّالِم ) ~

نسأل ـآلعافية ..
باركـ الله في اختنا كاتبة ـآلموضوع
وباركـ في مشرفنا
جزاكما الله عنا كل ـآلخير












عرض البوم صور ـآليآسمين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

رسَالتي إلى ( الظَّالِم ) ~


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:24 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML