منتديات اهل السنة في العراق

منتديات اهل السنة في العراق (http://www.sunnti.com/vb/index.php)
-   المنتدى العام (http://www.sunnti.com/vb/forumdisplay.php?f=2)
-   -   كورونا و الاشاعات (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=38026)

العراقي 2021-07-31 02:30 PM

كورونا و الاشاعات
 
كورونا و الأشاعات !
منذ ان ظهر الوباء ظهرت معه منظومة الاشاعات التي بدأت تصل للعالم قبل وصول الوباء و تحضرت العقول بمختلف مستوياتها لاستقبال الاشاعات و الوباء على حدٍّ سواء فمنهم من حكّم عقله و علمه لمتابعة الامر و معرفة الخبر الصحيح و منهم من انساق وراء كل اشاعة بل و أخذ يروّج لها بما يتوفر عنده من وسائل التواصل مع الناس و هذا مع الوقت ادّى الى ان تكون الاشاعات و الاخبار الكاذبة هي المسيطرة على عقول الناس بمختلف المستويات الثقافية .

هذا الكلام طبعاً ليس في العراق وحده انما في العالم ككل فمنذ البداية ظهرت اقوى اشاعة اكتسحت الكوكب مسنودة بمقاطع فديو و تصريحات لاناس معينين بان المقصود من ( خلق ) الفايروس هو للقضاء على نصف البشر ! ليبقى النصف الاخر يزرعون لهم شريحة عن طريق اللقاح لكي يتحكمون به عن بعد و هذا الامر صدّقه الناس و اخذوا يتناقلونه بسرعة و قد تهيأوا للقتال ضد اللقاح الذي سيحولهم الى روبوتات يسهل التحكم بمشاعرهم عن بعد !

طبعاً هذا الهراء و هذه الاخبار صدقها الكثير بل حتى اساتذة بالجامعات يتكلمون بها و لم يكلفوا انفسهم عناء البحث عن حقيقتها .

بالاونه الاخيرة ازدادت الاشاعات حول اللقاح بانه سيغير الجينات و انه سيتسبب بالعقم و اذا صادف احدهم و اخذ اللقاح عليه ان يحجر نفسه اسبوعين لانه سينقل الفايروس ثم يختمون الخبر بأسم طبيب كان مدير لبرنامج الامم المتحده حتى يكون للخبر مقبولية للناس لكن بمجرد ان تبحث في گوگل ستجد ان هذا الطبيب و منظمته العالمية اصدروا بياناً يكذّبُ هذه الاشاعة كما في الرابط ادناه .

اخواني الاعزاء نحن في عصر الانترنت الذي فيه الجيد و السيء و انت بامكانك معرفة الحقائق بمجرد البحث قي مواقع رصينة و اتركوا الاخبار المزيفة المثبطة و توكلوا على الله في كل امر تقدمون عليه فأنه يحرسكم و يحميكم بعد ان تأخذوا بالاسباب المتاحة علمياً .

حفظ الله الجميع من الجهل و الوباء و من كل سوء .
بقلم : د.باسم عطاالله العبدلي
طبيب استشاري
31 تموز 2021


الساعة الآن 11:15 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc.