العودة   منتديات اهل السنة في العراق > الاخبار وقضايا العالم الاسلامي > منتدى اخبار العراق السياسية والامنية

منتدى اخبار العراق السياسية والامنية اخبار العراق اليوم , الاخبار السياسية والامنية العراقية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-04-04, 03:09 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
سيد قطب
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2021
العضوية: 6236
العمر: 31
المشاركات: 221 [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 50
سيد قطب will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
سيد قطب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى اخبار العراق السياسية والامنية
افتراضي فنون وخبث الاقليات

لماذا تلجأ الأقليات ( اللغوية والدينية والعرقية ) إلى (الكراهية و العنصرية والاقصاء) ؟

سيكولوجية الأقلية: حسب العديد من الدراسات التي قام بها علماء النفس فقد لاحظوا أن أفكار العنصرية والكراهية وإقصاء ونكران وجود الأخر موجودة بكثرة عند الأقليات عكس الأغلبية التي تميل للإطمئنان بسبب كثرة عددها ... لكن الأقليات غالبا ما تتبنى ( عقلية التعصب والكراهية في خطابها ) ضد الأغلبية المحيطة بها ...

وسموها الدوغماتية (أو التصلب بالرأي) (Dogmatism)

و يزداد مفعول الأقلية حين تتظاهر بأنها تقدم تضحيات شخصية أو مادية ذات قيمة،

وغاية الأقليات من خلال هذا التعصب على افكار العنصرية والكراهية هو:

" تغيير وجهات نظر الأغلبية لصالح ما يخدمها من الأفكار " ( جعل الأغلبية ترى نفسها بنظرة إزدرائية ) .

ففي واحدة من التجارب، أصدر باحثين تعليماتهما إلى أقلية مؤلفة من حليفين لوصف لون أزرق على أنه لون أخضر. ( وهو رأي خاطئ ) لكن تفاجؤوا أن الأغلبية التي كانت في البداية تقول الصواب غيرت رأيها إلى رأي الأقلية الذي كان رأيها خاطئا ... فدلت النتائج على أن وجهات نظر الأغلبية تغيرت لأخذ بوجهات نظر الأقلية، و على أن هذا التأثير استمر في الظهور حتى بعد انسحاب الأقلية من التجربة و إعطاء الأغلبية لآرائهم في غياب الأقلية. و خلصا من خلال هذه التجربة أن ثبات الأقلية على رأيها الخاطئ ... جعلها تغير رأي الأغلبية الصائب لصالحها ...: ولخصا أن الأقليات أكثر ثبات وتمسك بأرائها حتى لو كانت آراء خاطئة للأسباب التالية ...وذلك عبر التكرار واستخدام مقولات وشائعات يومية مكثفة،فتخلق امور و مؤثرات تهيمن على الجو العام بشكل مدهش..

1. زعزعة معيار الأغلبية، و خلق الشك و عدم اليقين.

2. جلب الانتباه إلى الأقلية ككيان اجتماعي قائم أحسن من كيان الأغلبية

3. الكشف عن وجود وجهة نظر بديلة محددة المعالم حتى (غير وجهة النظر السائدة).

4. تقديم الدليل على وجود يقين و التزام لا يتزعزعان بوجهة نظر معينة ولو كانت خاطئة.
المهم أن تضل الأقلية متمسكة بها حتى تفرضها على الأغلبية ( فصوابها او الحقيقة لا يفرق من خطئها وهذا لا يهم )

5. دفع الجماعة إلى الاعتقاد بأن الحل الوحيد للصراع القائم في وجهات النظر لديها هو
الأخذ بوجهة نظر الأقلية وإلا ستقوم الأقلية بخلق أزمات تشويش مستمرة لا تنتهي إلا برضوخ الأغلبية لها .

وعن الأساليب التي تتبعها هذه الأقليات للبقاء متماسكة ضد الأغلبية المحيطة بها :

1. نشرها بين أتباعها لثقافة الخوف من الآخر والتشكك فيه واعتباره قابلاً للغدر في أي لحظة ,
وأخذ الحيطة والحذر إلى أقصى حد ممكن ليس فقط في الأفعال ولكن حتى في الكلام .

2. توجد عند الأقلية رغبة شديدة لامتلاك ناصية القوة ( في كل المجالات .. العسكرية الاعلام الاقتصاد السياسية ) وعند استحواذها عليها فإنها تسحق و لا ترحم الأغلبية إلا نادرا .. بل تزيد من قبضتها واحتكارها لهذه المجالات رغم قلة عددها مقارنة بالأغلبية ... فالأقلية لا تؤمن بالديمقراطية والتداول على السلطة في هذه المجالات .

3. تقوم الأقليات بناءاً على مشاعر وأفكار المظلومية والاضطهاد والعزلة التي تنشرها في أتباعها وتغرسها في تفكيرهم ( أنهمم محقورون مظلومون مضطهدون ) حتى لو كانوا عكس ذلك ..

4. تقوم الأقليات بـ التعظيم الذي يصل إلى التقديس لأسماء بعض أفرادها ( لأناس من التاريخ أو من الحاضر )
وغالبا ما تختار أسماء أشخاص كانت لهم عداوة واضحة وصريحة مع الأغلبية ( اللغوية أو الدينية أو العرقية ) حتى تبقي تعصبها والحقد المتجدد داخل عقول أتباعها


المراحل عبر الحياة:
يعلموا أطفالهم منذ الصغر،الانتقام لمن لم يبايع علي،لمن أغتال وعذب الحسين،ويوهموهم انهم تعرضوا للمجازر اب عن جد ،والتهميش والحرمان ولا بد من استعادة حقوق ووظائف وارزاق...

مقتل الحسين،وعاشوراء ،هي ركيزة وذكرى للعقل الباطني لزرع خابور بالعقل،كان السنية يحتفلون بيوم الغار وتكريم ابو بكر لكنهم للاسف توقفوا،فخسروا تربية الاطفال وتعليمهم التمسك بالموقف والشعائر

لا بد من اختلاق روايات وأساطير وهمية حتى لو كانت كذب مفضوح،فالمهم النتيجة وليس الوسيلة، يحشو فيها دراما وبكاء ونحيب وصراخ دعوات للانتقام،لتكون مثل تحريض وتحشيد عسكري عاطفي منذ الصغر..

عندما يصلو لمنصب يبدؤو النهب والبلع دون ان يشبعوا،يكدسوا الثروات والصدقات والخمس ،لا يقدمون اي تبرعات بسبب بخلهم وانانيتهم المفرطة،يريدا إبادة وحرق الاخرين وتحقيرهم...يستبقون في اخذ العمولات وسرقة وافلاس البلد،ويحملو شعارات دينية عن عذابات الحسين وعطشه بنفس الوقت،يقدمو المال لايران ويحرموا ابناء حارتهم وبلدهم...




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من منتدى اخبار العراق السياسية والامنية











عرض البوم صور سيد قطب   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من فنون الأدب ( اختيار اللفظ المناسب ) الحياة أمل القصص والامثال 3 2015-05-24 01:14 PM
السينما من أعظم فنون السحر التخييلي ابو الزبير الموصلي المنتدى العام 2 2014-05-25 09:58 PM
فنون نثرية ( الرسائل و أنواعها ) محب العراق منتدى اللغة العربية والبلاغة 3 2013-10-09 06:52 PM
فنون الانتباه ـآليآسمين المنتدى العام 2 2013-02-02 05:58 PM
كيف يتعلم الرجال فنون وطرق الادخار ؟ العراقي الاسرة والطفل 0 2013-01-04 12:10 AM


الساعة الآن 09:29 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.