العودة   منتديات اهل السنة في العراق > الاخبار وقضايا العالم الاسلامي > منتدى اخبار العراق السياسية والامنية

منتدى اخبار العراق السياسية والامنية اخبار العراق اليوم , الاخبار السياسية والامنية العراقية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-05-03, 04:24 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
سيد قطب
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2021
العضوية: 6236
العمر: 31
المشاركات: 221 [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 50
سيد قطب will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
سيد قطب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى اخبار العراق السياسية والامنية
افتراضي الخطط المجوسية في تحويل المزارات لقواعد عسكرية ولنشر التحريض

المفروض هكذا مقالات تدرس في كتب اهل السنة المنهجية لتوعية اطفالهم

التوظيف السياسي لخرافة التشيع:
بالإضافة الى توظيف غيبة المهدي سياسيا، وسرقة الدولة وممتلكاتها، فان من أساليب النهج الباطني الرئيسية الكذب والاختلاق، صناعة روايات دينية خرافية وادعاء قصص تاريخية باطلة، وخلق شخصيات وهمية ليس لها وجود على الواقع، كلها تدور رحاها حول العائلة المقدسة "-أهل البيت"

ولأنها كذبة لا أصل لها، فعلى طريقة ماكنة الإعلام العالمي، تبدأ الكتابة والتأليف لها والإعادة والتكرار ثم النقاش والاختلاف حولها، والاكثار منه، عادة بطريقة عاطفية وجدانية مؤثرة تفقد العقل تفكيره وتأمله لمحاصرته ثم تلبس لبوسا علميا أكاديميا وهميا، حتى تصبح كأنها حقيقة، وبعدها يعتبرونها انها موجودة،لكثرة ترديدها، وإنّ دليل وجودها تعدد وكثرة الآراء حولها


فمثلا أحدهم ألف عشرة مجلدات عن حديث غدير خم ؟؟وهو حادثة بسيطة في تاريخ سيرة النبي الكريم، فجعلوه فيما بعد أساسا لولاية عليّ السياسية على المسلمين ثم اتخذوه عيدا، وآخرون الفوا عشرات المجلدات عن الموهوم، قاتل العرب، "الامام المنتظر" ذو الألف ومائتي عاما من الاختباء خوفا" ومن الغموض. ...والأكثر سخافة انهم يعينوا له نائب له ووكيل بدون علمه وموافقته ؟؟؟

خريج الحوزة سياسي مدرب ذو مكر و دهاء، يعرف ما يريد: نشر التشويش والفوضى والضياع في العقول وبخبث بذكاء يوظف هذه الخرافات المختلقة مما بدفع ببعض علماء المسلمين مناقشتها لانتزاع الاعتراف الضمني منهم بها بدل دحضها.

هم يتحدثون بأقوال متضاربة متناقضة خرافية ثم يراد لها ان تناقش علميا. الخرافة لا تناقش بل تدحض والا كيف تناقش ما لا أصل له ولا يقبله عقل وتعجز عن الاتيان ببرهان عليه، فلا دليل على معدوم. لهذا تسرد الخرافة بطريقة عاطفية حادة وتشنج ولف ودوران وهيجان وجداني منفلت.

فكما عليك أن تصدق اسطورة خروج الحسين على دولة بني أمية التي يهابها الروم والفرس، بعشرين من أهله، عليك ان تصدق ايضا ان رأسه لف أربع دول عربية فصار له مقام في كل منها، فقد قطع رأسه في كربلاء ودفن الجسد دونه، ثم انتقل الرأس مع النساء والأطفال في حر الصيف وكأنه قطعة متاع، دون احترام ولا اعتبار، وعند وصولهم الموصل وضع على صخرة محددة معروفة على الطريق، ينفجر منها دما في كل عاشوراء! ثم دخل نصيبين في سوريا ومنها انتقل الى أحد مناطق بعلبك في لبنان ومن هناك الى دمشق ثم استقر أخيرا وسط القاهرة في رحلة استمرت شهورا في وسائط النقل المعروفة آنذاك، دون اتباع الشرع في سرعة دفن الميت، ولا خوف مما يسببه عدم الدفن، من آثار نفسية واجتماعية وصحية خطيرة.

وزيادة في الشحذ الوجداني الخرافي المثير، مات بعض أطفاله في الطريق فدفنوا هناك، وان حاملا من نسائه اسقطت جنينها فصار له مقاما في سوريا يسمى "مقام السقط"!" ومقام الطفل محسن ؟؟.
وزيادة في الهذيان فان كفّ عليّ كان مرافقا لهذا الركب. وتعاد ذات القصة مع أخت الحسين، زينب، فلها مقام في كربلاء، وآخر في دمشق وثالث في القاهرة والتفكير جار ليكون لها قبر في منطقة سنجار الاستراتيجية وخامس في المدينة المنورة.

الدعوى يقدر عليها كل أحد يمتلك الخيال والكذب وهي رأس مال الكذّاب، وان الخرافة الشعوبية الخطيرة المرتبطة بالاختلاق والكذب ثم اعطاءها صفة مقدسة هي أحد أساليبها السياسية الخطيرة، تهدف لزرع مقامات في مناطق استراتيجية وحيوية في البلدان، في سياسية شيطانية ماكرة في الاحتلال الاستيطاني والتوسع،

فبدل الأساطيل والجيوش، أدوات الاحتلال المعروفة، يقوم صناع التشيع بذكاء زرع الأراضي بالقبور العظيمة الموهومة في كل المدن العربية، ثم تصبح هذه القبور بعد فترة، مزارات وزيارتها واجبا دينيا على الشيعة، وتحتاج القبور إلى ميليشيات وسلام واكوام من الذخيرة لحمايتها!،

ثم تصبح دكانا تجاريا وانتشر دكاكين لبيع التذكارات والايقونات وتقام المطاعم والمقاهي وملاحق من الغرف للمزارات للاستراحة تدر فضة وذهبا على عاشق المال، السيد، الوكيل الحصري لساكن القبر الوهمي فيصبح من أهل الغنى والثراء دون الحاجة الى العمل والعناء.

ثم يبدأ نشر الثقافة الشعوبية القائمة على العنف والتحريض والخرافة والتفلت الجنسي بين أهالي المدن المحتلة لتفريسها وجعلها جزءا من بلاد فارس، ثم تصبح مركزا للتجسس والاستخبارات.

لقد نشروا القبور في كل بلد دخلوه: العراق والشام واليمن لبنان ..وهم يعلقوا صور لمقابر البقيع بالمدينة المنورة ويرسموا خطط وخرائط عن كيف ستتحول ويعاد تصميم بنائها على شكل صروح وقبب مذهبة وساحات ومزارات ضخمة بدل من تلك القبور الصغيرة الترابية المتواضعة ...ويدعوا الناس الانتقام واستعادتها بالقوة بحجة انها مكان مقدس لا بد ان يكون كله صروح مذهبة ومزارات ذات ابنية تفوق ناطحة السحاب؟؟




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من منتدى اخبار العراق السياسية والامنية











عرض البوم صور سيد قطب   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحويل ناحية عامرية الفلوجة الى قضاء زيد البغدادي منتدى اخبار العراق السياسية والامنية 0 2016-08-09 12:39 PM
تحويل المساجد بإفريقيا الوسطى إلى حانات!!!! ام عبد المجيد الاخبار العامة 3 2014-03-26 11:41 AM
رفع المزارات الشركية و تدمير المساجد ! العراقي منتدى اخبار العراق السياسية والامنية 2 2013-09-22 01:16 PM
تحويل ملفات pdf إلى word بدون أخطاء عائشة منتدى التكنلوجيا والتقنيات الحديثة 0 2013-08-16 01:12 AM
شاهد التحريض والتجييش الطائفي في العراق نعمان الحسني منتدى اخبار العراق السياسية والامنية 4 2013-07-08 05:27 PM


الساعة الآن 08:45 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.