العودة   منتديات اهل السنة في العراق > الملتقيات الدعوية والإسلامية > منتدى الحوارات العقائدية

منتدى الحوارات العقائدية الحوارات والمناقشات بين اهل السنة و الفرق المخالفة , شبهات , ردود , روايات تاريخية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-07-15, 02:50 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
امير قاصد
اللقب:
:: ضيف أهل السنة ::

البيانات
التسجيل: Jun 2021
العضوية: 6260
المشاركات: 27 [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 50
امير قاصد will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
امير قاصد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى الحوارات العقائدية
افتراضي النجاشي لعن وطرد الائمة الاثنى عشر للرواة لا ينافي وثاقتهم



حسين بن أبي سعيد هاشم بن حيّان المكاري، من وجوه الواقفة. وقد تم
تعريف نصّ الرواية المنقولة من قِبَله بأنها قابلةٌ للاعتماد بعبارة: «ثقة في
الحديث».
وممّا قاله النجاشي فيه : «كان [هو] وأبوه وجهين في الواقفة.
وكان الحسين ثقةً في حديثه، ذكره أبو عمرو الكشي في جملة الواقفة،
وذكر فيه ذموماً، وليس هذا موضع ذكر ذلك. له كتاب نوادر كبير…». وكما
نرى فإن النجاشي يحجم عن بيان الذمّ الوارد بشأنه. وقد ذكر الكشّي في
روايةٍ حادثة جرأته على الإمام الرضا (ع) كما يلي: «دخل على الرضا (ع)
فقال له: فتحت بابك وقعدت للناس تفتيهم ولم يكن أبوك يفعل هذا! قال: فقال:
ليس عليّ من هارون بأس، وقال له: أطفأ الله نور قلبك وأدخل الفقر بيتك، ويلك أما علمت أن الله…».
وعلى أيّ حال فإن النجاشي، حيث يرى أن اللعن والطرد من قِبَل الإمام
بحقّ ابن حيّان المكاري إنما هو صادرٌ بداعي فساد عقيدته؛ إذ يقول بالوقف
وعدم إمامة الإمام الرضا (ع)، دون ضعفه في الحديث والرواية، فإنه
يتجاوز هذه النقطة، بل إنه يمتنع من ذكر الذمّ الوارد بشأنه؛ كي لا يشوِّش
ذهن قارئ كتابه من هذه الناحية.
وفي روايةٍ أخرى يذكر الكشّي السؤال الفقهي الذي طرحه حسين بن أبي
سعيد المكاري على الإمام الرضا (ع) ؛ بداعي اختباره ـ على ما يبدو ـ
وقول الإمام له ضمن الإجابة عن سؤاله: «ما أخالك تسمع منّي». وقد اعتبر
الكشّي ذلك مؤشِّراً سلبياً يثبت يأس الإمام من إقراره بإمامته الحقّة.
ثم استطرد الكشّي بعد ذلك في بيان نزول الفقر والبلاء بساحة حسين بن
أبي سعيد المكاري ـ بسبب دعاء الإمام الرضا (ع) ـ بالقول: «فخرج من
عنده فنزل به من الفقر والبلاء ما الله به عليمٌ».
إن هذه الرواية تعبِّر صراحةً عن عناد حسين بن سعيد المكاري في وقفه،
ومع ذلك لا يُرى بأسٌ في وثاقته في نقل الحديث وروايته.

بحوث ودراسات / موقف النجاشي من الواقفية / د . مهدي جلالي




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من منتدى الحوارات العقائدية











عرض البوم صور امير قاصد   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عاجل انهيار الكهرباء وطرد حكومة الكاظمي - فيديو علي الموصلي منتدى اخبار العراق السياسية والامنية 2 2021-07-04 03:24 PM
رواية حواريي الائمة الاثنى عشر ضعيفة ومخالفة للتاريخ مسلم9 منتدى الحوارات العقائدية 0 2021-04-18 10:56 PM
نقد حديث لوح جابر وفيه اسماء الائمة الاثنى عشر ياس منتدى الحوارات العقائدية 5 2016-11-08 01:22 AM
الدعاء لا ينافي الدواء | قصة الحياة أمل القصص والامثال 1 2015-08-04 08:37 AM
هل التجمل بالملابس الفاخرة ينافي الزهد الحياة أمل مكتبة الفتاوى العامة 4 2013-10-18 07:47 AM


الساعة الآن 10:11 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.